شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ المشاريع في العتبة العبّاسية يُعلن عن سيطرته على منسوب المياه الجوفيّة في مشروع الساقي

أحكمت ملاكاتُ قسم المشاريع الهندسيّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، سيطرتها على ارتفاع منسوب المياه الجوفيّة والحفاظ على نسبٍ معيّنة منها، وذلك عن طريق الاعتماد على الطرق العلميّة الرصينة.

وبيّن رئيسُ قسم المشاريع الهندسيّة الأستاذ المهندس ضياء الصائغ لموقع الكفيل قائلاً: "يعتمد مشروع الساقي على (52) بئراً حيويّاً مهمّاً يتمّ تزويد المشروع من خلالها بالماء".

وأضاف الصائغ في حديثه: "إنّ السيطرة على المياه الجوفيّة المستخرَجَة من الآبار، تطلّبت منّا اتّخاذ مجموعةٍ من الإجراءات الاحترازيّة التي تساعدنا في معرفة منسوب المياه وكميّاتها، من أجل الحفاظ على هذه الثروة الطبيعيّة الغنيّة بالمردود الإيجابيّ على مستوى الجانب الزراعيّ".

وأوضح بأنّ: "قسم المشاريع الهندسيّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة يقوم بإجراء آليّة الفحص من خلال تخصيص بئرٍ من الآبار الموجودة في المشروع وإجراء الفحص عليه، وذلك بالتعاون مع مديريّة الآبار في محافظة كربلاء المقدّسة، التي تُجري بدورها الفحوصات الدوريّة لقياس منسوب المياه الجوفيّة مع هطول الأمطار وتفاوت كمّياتها، ممّا ينعكس بشكلٍ ملحوظ على هذا الجانب الحيويّ والمهمّ".

وتابع الصائغ: "لقد حقّقنا نتائج جيّدة ومشجّعة في المحافظة على مستوى منسوب المياه والسيطرة عليه، لتفادي ارتفاعه وبالتالي يؤدّي الى نتائج سلبيّة".

هذا ويُعدّ مشروعُ الساقي الزراعيّ غرب محافظة كربلاء المقدّسة من المشاريع الرائدة التي تبنّاها قسمُ المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، ويرتكز هذا المشروع بالدرجة الأساس على المياه الجوفيّة الموجودة في باطن الأرض.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: