شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ مقام الإمام المهديّ (عجّل الله فرجه) عطاءٌ متواصل من فيوضات صاحب الجود

تواصل ملاكاتُ قسم مقام الإمام المهديّ(عجّل الله فرجه الشريف) التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، عملَها في تهيئة الأجواء المناسبة للزائرين الكرام، من خلال إدامة وتنظيف المقام المبارك إضافةً الى محيطه الخارجيّ، فضلاً عن سوق الإمام الصادق(عليه السلام) القريب منه.

رئيسُ قسم مقام الإمام المهديّ(عجّل الله فرجه الشريف) عدنان نعمة الضعيف، بيّن لشبكة الكفيل تفاصيل عملهم قائلاً: "من أولويّات عملنا هو تهيئةُ الظروف المناسبة للزائرين الكرام الذي يفدون الى زيارة مقام الإمام المهديّ(عجّل الله فرجه)، ومراعاة قضيّة النظافة للمكان الطاهر من خلال غسل السجّاد الى تنظيف المكان وتعطيره بعطورٍ مميّزة".

وأضاف: "كما نقوم بكري النهر بين مدّةٍ وأخرى بالتعاون مع مديريّة ريّ كربلاء، إضافةً الى تنظيف المدرّج الخاصّ بنهر الحسينيّة، وهو محلّ لاستقطاب الزائرين الكرام، لكونه يمثّل خصوصيّةً لهم باعتبار أنّ الماء يرتبط بساقي عطاشى كربلاء أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)".

وتابع: "ومن جملة الخدمات التي نقدّمها لأهالي المنطقة القريبة من المقام الشريف، هي حرصُنا على تنظيف سوق الإمام الصادق(عليه السلام) يوميّاً وبفترتَيْن صباحيّة ومسائيّة، من خلال استخدام سيّارة خاصّة لهذا الغرض، وذلك بالتعاون مع أصحاب المحالّ التجاريّة في السوق".

واختتم: "ومن فيوضات قمر بني هاشم(عليه السلام) وُفّقنا لتوفير الماء الصالح للشرب مع سيّارة أخرى نقوم من خلالها بتجهيز حافظات الماء (الترامز) الخاصّة بالسوق والمدارس القريبة من المقام الشريف".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: