شبكة الكفيل العالمية
الى

دارُ الكتب والوثائق الوطنيّة العراقيّة توصي المؤلّفين بالاستفادة من خدمات الملفّ الاستناديّ

أوصت دارُ الكتب والوثائق الوطنيّة العراقيّة المؤلّفين بالاستفادة من الخدمات التي يقدّمها الملفّ الاستناديّ للمؤلّفين العراقيّين، وهو ملفٌّ عراقيّ أطلقه ويُشرف عليه مركزُ الفهرسة ونُظُم المعلومات في العتبة العبّاسية المقدّسة، ويُعدّ من أهمّ الأدوات التي تضبط وتقنّن أسماء الأشخاص في فهارس المكتبات.
وبيّنت الدارُ في إعلانٍ لها تابعته شبكةُ الكفيل أنّه: "نظراً لأهمّية وضرورة ضبط وتقنين أسماء المؤلّفين في فهارس المكتبات، ظهرت الحاجة الى إنشاء قائمة استنادٍ عراقيّة تُعنى بالمؤلّفين العراقيّين، لتوحيد صياغة اسم المؤلّف العراقيّ وتوفير قاعدة بياناتٍ استناديّة، إضافةً الى العناوين وأماكن تواجدها في المكتبات العراقيّة، ممّا يسهّل على الباحث عمليّة البحث والاسترجاع".
وقد وضعت الدارُ على موقعها الرسميّ استمارةً إلكترونيّة يتمّ من خلالها إدخال بيانات المؤلّف الذي يرغب بالدخول في عوالم هذه الملفّ، ليتمّ بعد ذلك توحيدُها وإرسالها للقائمين على المشروع في مركز الفهرسة والتصنيف وإدخالها فيه.
يُذكر أنّ مشروع الملفّ الاستناديّ للمؤلّفين العراقيّين يُنفّذ في العراق لأوّل مرّة، ويُعدُّ من أهمّ الأدوات التي تضبط وتقنّن أسماء الأشخاص في فهارس المكتبات، وعليه تظهر الحاجة إلى قائمة استنادٍ عراقيّة تُعنى بالمؤلّفين العراقيّين لتوحيد صياغة اسم المؤلّف العراقيّ وتوفير قاعدة بياناتٍ استناديّة، إضافةً الى العناوين وأماكن تواجدها في المكتبات العراقيّة، ممّا يسهّل على الباحث عمليّة البحث والاسترجاع وعلى الرابط التالي: http://afiqa.net/
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: