شبكة الكفيل العالمية
الى

خَدَمَةُ أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) يعطّرون شبّاك مرقد أخته العقيلة

بعد اختتام الأعمال الخاصّة بتثبيت وتركيب تاج شبّاك ضريح السيّدة زينب(عليها السلام) في سوريا، الذي صُنع في قسم صناعة شبابيك الأضرحة المطهّرة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، والذي أُزيح عنه الستار قبل يومين، شرعت الملاكاتُ الفنيّة التي أشرفت على هذه الأعمال وبمعيّة الوفد المرافق لها، بأعمال تنظيف وتعطير الشبّاك المطهّر لمرقد عقيلة بني هاشم (عليها السلام).

الأعمال هذه قسمٌ منها جرى بالتوازي مع أعمال التركيب والتثبيت وقسمٌ منها أُجري بعد الانتهاء منه، وشملت القيام بأعمال تنظيف الشبّاك الشريف بموادّ خاصّة بما لا يؤثّر على المعدن وأجزائه، وبما يسهم في إعادة بريقه ليتناغم مع قطع التاج والسقف الجديد دون حدوث فرقٍ أو تمايز فيما بينهما.

كذلك وبعد الانتهاء من الأعمال السابقة الذكر تمّ تعطيرُهُ بنفس العطر المستخدم في تعطير شبّاك ضريح المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام).

يُذكر أنّه قد أُزيح الستارُ قبل يومَيْن عن سقف وتاج الشبّاك الشريف، بعد أن انتهت من تركيبه الملاكاتُ الفنيّة العاملة في قسم صناعة شبابيك وأبواب الأضرحة الشريفة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، إذ تمّ في وقتٍ سابق تصميمُه وصناعته في القسم المشار إليه، وهو أوّل نتاجات المصنع التي تتمّ صناعتُها لأحد المراقد خارج العراق.

وللاطّلاع على تفاصيل الانتهاء من تركيب وتثبيت السقف العلويّ وتاج شبّاك مرقد السيّدة زينب(عليها السلام) اضغط هنا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: