شبكة الكفيل العالمية
الى

المباشرةُ بإحدى أعمال تحوّطات الأمان في مشروع بناية كلية التقنيات الطبية والصحية

أعمالٌ متواصلة تشهدها بناية كلية التقنيات الطبية والصحيةفي المجمّع العلميّ الجديد لجامعة الكفيل، ويوماً بعد آخر تشهد هذه الأعمال تقدّماً ملحوظاً حيث وصلت نسبة إنجاز هيكله الحديديّ وأسقفه الى أكثر من (90 %).

وهناك أعمال تجري بالتوازي مع أعمال الهيكل الحديديّ، منها المباشرة برشّ ما تمّ إنجازُه من الهيكل وملحاقته بمادّة مؤخّرة للاشتعال (Ante – Fire)، وهي مادّةٌ تندرج ضمن إجراءات تحوّطات الأمان في مثل هكذا أنواع من الهياكل، هذا بحسب ما بيّنه لشبكة الكفيل مديرُ المشروع المهندس مصطفى النجّار.
وأضاف: "تمتلك الشركةُ المنفّذة للمشروع وهي شركةُ اللواء العالميّة خبرةً في مجال الهياكل الحديديّة وملحقاتها وما تحتاجه من متطلّبات إنشائيّة ومعماريّة، وما هذه المادّة إلّا واحدةٌ من بين موادّ أخرى تكمن أهمّيتها بأنّها من الموادّ العازلة للحرائق، فهي تُستخدم في البنايات ذات الهياكل الحديديّة لأنها تُبطِئُ من عمليّة انصهار الحديد لأكثر من أربع ساعات، وبهذا سنحافظ على هذا المُنشأ ومرفقاته دون حدوث خسائر –لا سمح الله-".

يُذكر أنّه بعد أن تمّ الانتهاء من كافّة الأعمال الخاصّة بكلّيات المجمّع العلميّ الجديد لجامعة الكفيل، التابعة لهيأة التربية والتعليم العالي في العتبة العبّاسية المقدّسة، وهي: (كليّة الصيدلة، كليّة طبّ الأسنان، رئاسة الجامعة، وكلّية الهندسة)، اتّجهت بوصلةُ العمل صوب مفصلٍ آخر من مفاصل هذا المجمّع وهو بناية (كليّة التحليلات المرضيّة).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: