شبكة الكفيل العالمية
الى

أبناءُ شعبة الإغاثة والدّعم يلبّون النداء في التصدّي لوباء كورونا

بعد تسجيل حالة إصابةٍ بفايروس كورونا في أحد أحياء قضاء المسيّب وفي زمنٍ قياسيّ، نظّمت وحدةُ شمال بابل التابعة لشعبة الإغاثة والدّعم في العتبة العبّاسية المقدّسة، حملةً لتطهير وتعقيم أحد الأحياء الواقعة ضمن الحدود الإدرايّة للقضاء وهو (حيّ الميثاق)، وذلك بعد تلبية نداءٍ وُجّه إليهم من قبل أبناء الحيّ.

وشملت الحملةُ تعقيم المباني والحدائق العامّة ضمن الحيّ المذكور، تطبيقاً للإجراءات الاحترازيّة والوقائيّة وبما يؤمّن على سلامة المواطنين من سكنة هذا الحيّ.

مسؤولُ وحدة شمال بابل الأستاذ قاسم المعموري بيّن من جانبه: "استجابةً لمناشدةٍ وصلتنا من سكنة المنطقة وبتوجيهٍ مباشر من قِبل معاون الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة الأستاذ ميثم الزيدي (دام توفيقه)، باشرنا بحملة تعقيمٍ نُفّذت بالتنسيق والتعاون مع فريق الدفاع المدنيّ في المسيّب وبناءً على مقرّرات خليّة أزمة القضاء".

وأضاف: "الحملة شملت تعقيم الأبنية والمحلّات والحدائق العامّة والقاعات الدراسيّة في المدارس والأسطح، فضلاً عن العمارات وباستخدام موادّ معقّمة آمنة وصحّية بهدف السلامة والوقاية لسكّان هذا الحيّ".

أهالي الحيّ من جانبهم قدّموا شكرهم وتقديرهم العاليَيْن للعتبة العبّاسية المقدّسة وشعبة الإغاثة والدّعم فيها، لجهودهم المبذولة في هذه الحملة نظراً لما تشهده هذه المنطقة من تزاحمٍ وكثافةٍ سكّانية، ولما شهدته مؤخّراً من إصابةٍ بهذا الوباء.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: