شبكة الكفيل العالمية
الى

مُستشفى الكفيل يُنشئ بوّابةً للتعقيم الآليّ

منذ انتشار فايروس كورونا اتّخذ مستشفى الكفيل التخصّصي إجراءاتٍ احترازيّة وقائيّة عديدة، وتبعاً للإرشادات والتوصيات الصحيّة المتّبعة في قريناته من المستشفيات الرصينة، وذلك لأجل المحافظة على سلامة مراجعيه والراقدين فيه، إضافةً الى ملاكاته الطبّية والتمريضيّة والإداريّة والخدميّة، ومن تلك الإجراءات التي تُنفّذ لأوّل مرّة في مثل هكذا مستشفيات، هي بوّابة التعقيم الآليّة التي يتمّ بواسطتها تعقيم أيّ شخص يدخل أو يخرج من المستشفى.

البوّابة وبحسب ما بيّنته إدارةُ المستشفى: "هي عبارة عن ممرّ مفتوح من جانبين (دخول وخروج)، مزوّد بـ(30) مرشّة موزّعة على مساحته الداخليّة له ذات مستشعرات خاصّة، يتمّ من خلالها نثر وتدفّق المادّة المعقّمة على الشخص المارّ آليّاً ووفقاً لنسبٍ معيّنة".

وبيّنت كذلك: "أنّ المادّة المستخدمة مادّة ذات فعّالية عالية للقضاء على الجراثيم والمكروبات، وموصى بها من قبل منظّمة الصحّة العالميّة ووزارة الصحّة العراقيّة، وقد تمّ استخدامُها مسبقاً في المستشفى وأثبتت نجاحها وفعّاليتها".

يُذكر أنّ مستشفى الكفيل التخصّصي قد اتّخذ سلسلةً من الإجراءات الاحترازيّة للوقاية من فايروس كورونا، وبما يسهم في المحافظة على سلامة وصحّة من فيه سواءً من المراجعين أو الملاكات الطبيّة، هذا بالإضافة الى قيامه بحملةٍ إعلاميّة وتوعويّة تثقيفيّة موسّعة للتعريف بهذا الفايروس وطرق الوقاية منه.
تعليقات القراء
1 | ام محمد | 19/03/2020 05:29 | العراق
بالتوفيق ان شاء الله.
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: