شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة يتّخذ التدابير الاحترازيّة للوقاية من فايروس كورونا

اتّخذ قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة التدابير الاحترازيّة الوقائيّة من فايروس كورونا، وذلك من خلال قيامه بحملة تعفيرٍ وتعقيمٍ شملت المواقع التابعة له كالأبنية والمكاتب.

رئيسُ قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة الشيخ عمار الهلالي بيّن لشبكة الكفيل: "عمل قسمُنا على توفير الموادّ المعقّمة والمطهّرة لكافّة المواقع التابعة للقسم، وهي منتشرة في أكثر من محافظة، كما قام القسم بحملة تثقيفٍ صحيّة توعويّة إرشاديّة من خلال منصّاته وقنواته ومواقعه الإلكترونيّة على شبكة الأنترنت".

وفيما يخصّ حملة التعفير أوضح الهلالي: "نظّم القسمُ مؤخّراً حملة تعفيرٍ شملت الأبنية والمكاتب والغرف والأدوات المستخدمة من قِبل المنتسبين كإجراءٍ احترازيّ ووقائيّ من فايروس كورونا، حرصاً منّا على سلامة أبنائنا المنتسبين وتوفير البيئة الصحيّة الملائمة للعمل، كلّ هذا يأتي ضمن جهودٍ كبيرة تقدّمها العتبة العبّاسية المقدّسة بمختلف أقسامها ومؤسّساتها".

يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة اتّخذت الإجراءات الوقائيّة والاحترازيّة اللازمة للحدّ من تفشّي فايروس كورونا في كربلاء، ويأتي ذلك انطلاقاً من تأكيدات المرجعيّة الدينيّة العُليا على اتّباع توصيات الدوائر الصحّية وخليّة الأزمة، وكذلك حرصاً من العتبة العبّاسية المقدّسة على بذل العناية وتوفير كلّ السبل الوقائيّة للاحتراز من فايروس كورونا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: