شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العبّاسية المقدّسة تكثّف من إجراءاتها الوقائيّة

كثّفت العتبةُ العبّاسية المقدّسة من إجراءاتها الوقائيّة والاحترازيّة للتصدّي لوباء كورونا المستجدّ، والتي ابتدأتها منذ انتشار هذا الوباء وبشقّيها التثقيفيّ والتعقيميّ.
حيث لا يزال الفريقُ الوقائيّ العامل ضمن لجنة متابعة الإجراءات الوقائيّة المشكَّلة من قِبل العتبة العبّاسية المقدّسة، متواصلاً بأعماله الخاصّة بتعفير وتعقيم المنشآت وكافّة مفاصل العتبة المقدّسة الداخليّة والخارجيّة منها، إضافةً الى ما يحيط بها من المدينة القديمة وبين الحرمين الشريفين، فضلاً عن المساهمة في الحملات التي أطلقتها خليّة الأزمة في محافظة كربلاء المقدّسة.
أمّا في الجانب التثقيفيّ الذي حمل الجزءَ الأكبر منه قسمُ إعلام العتبة العبّاسية المقدّسة، فقد تمّت طباعة وتوزيع ونشر آلاف البوسترات والفولدرات والمُلصقات، إضافةً الى إعداد برامج تثقيفيّة وتعريفيّة تُبثّ من خلال شبكة الكفيل العالميّة أو من خلال القنوات الفضائيّة، هذا فضلاً عن أعمالٍ أخرى جميعها تدور في فضاء كيفيّة الوقاية والتعامل مع هذا الوباء الذي بدأ يدقّ ناقوس خطره في العراق.
الإجراءات المتّخذة سابقاً وتكثيفها ورفع وتيرتها جاء انطلاقاً من تأكيدات المرجعيّة الدينيّة العُليا على اتّباع توصيات الدوائر الصحّية وخليّة الأزمة، وضمن حملة العتبة العبّاسية المقدّسة الوقائيّة والاحترازيّة اللازمة للحدّ من تفشّي وباء كورونا في كربلاء.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: