شبكة الكفيل العالمية
الى

متابعةً لسير العمل: الأمينُ العامّ للعتبة المقدّسة يرافقه وفدٌ منها يُجري جولةً لمشروع ردهة إنعاشٍ للمصابين بوباء كورونا في مستشفى الهنديّة

أجرى الأمينُ العامّ للعتبة العبّاسية المقدّسة المهندس محمد الأشيقر عصر هذا اليوم الأربعاء (7 شعبان ١٤٤١هـ) الموافق لـ(1 نيسان 2020م)، يرافقه نائبُه وعددٌ من أعضاء مجلس إدارة العتبة المقدّسة، جولةً ميدانيّة لمشروع ردهة إنعاشٍ للمصابين بوباء كورونا على مساحةٍ من مستشفى الهنديّة العامّ، الذي تكفّلت به العتبةُ المقدّسة كبادرةٍ تكافليّة لرفع الإجراءات الوقائيّة من فايروس كورونا.

عضو مجلس إدارة العتبة المقدّسة الدكتور عبّاس رشيد الموسويّ أكّد: "أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة دائماً ما تحضر في الميادين التي فيها خدمةٌ للمجتمع، وفي ظلّ هذه الظروف التي يمرّ بها البلد بادرت العتبة المقدّسة بالإسهام في دعم الجانب الصحّي وملاكاته بما استطاعت أن تقدّمه".

مبيّناً: "هذا الموقع وهو موقعٌ يُضاف الى مواقع أخرى تبرّعت العتبة المقدّسة بإنشائها، في سبيل أن تكون أماكن إنعاشٍ للمصابين بوباء كورونا".

وأضاف: "منتسبو العتبة المقدّسة ومنذ بداية الأزمة تطوّعوا لخدمة المجتمع في هذا الظرف العصيب، لذا نجد أنّ قسم الصيانة الهندسيّة بملاكاته الفنّية والهندسيّة يتطوّعون للعمل في إنشاء هذه المواقع الصحّية المهمّة في الوقت الحاضر خدمةً للإنسان، خصوصاً أنّ هناك جزءاً منهم يعمل على بُعْد أمتار قليلة عن ردهة علاج المصابين بالوباء، لذا دائماً ما تكون توصيات الأمانة العامّة لهم أن يحافظوا على الالتزام بالتعليمات الصحّية الوقائيّة الخاصّة".

مشيراً الى: "أنّ مشاريع العتبة العبّاسية المقدّسة في خدمة الإنسان لا تتوقف متى ما اقتضت الحاجة، ولكن العتبة المقدّسة ليست بديلاً عن الجانب الحكوميّ إنّما هي مساهمة معه وتمدّ ذراعيها إليه، لتنهض به وتنهض معه في سبيل هذه الخدمة، ولا شكّ أنّ هناك مشاريع قادمة بعد إكمال هذا المشروع".

مؤكّداً: "تعتمد العتبة العبّاسية المقدّسة في إنجاز هكذا مشاريع في هذا الوقت على إمكاناتها، من حيث الموارد البشريّة التي تمتلك أغلب المهارات والتخصّصات في مجال الإنشاءات بل في مختلف الميادين، أمّا ما يتعلّق بالبُنى التحتيّة واللوجستيّة أيضاً لديها مصانع ومعامل تمدّ هذه المشاريع بما استطاعت، ونستطيع أن نقول إنّها تعمل باكتفاءٍ ذاتيّ والحمد لله".

يذكر أن ملاكاتُ قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة باشرت يوم (6 شعبان ١٤٤١هـ) الموافق لـ(٣١ آذار ٢٠٢٠م)، بإنشاء ردهة إنعاشٍ للمصابين بوباء كورونا على مساحةٍ من مستشفى الهنديّة العامّ، كبادرةٍ تكافليّة لرفع الإجراءات الوقائيّة من فايروس كورونا، على مساحة كليّة تبلغ (1500م2) تحتوي على 35 غرفة (سويت) مفردة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: