شبكة الكفيل العالمية
الى

مكتبةُ العتبة العبّاسية المقدّسة ضمن المكتبات العالميّة المُساهِمة في الوقاية من وباء كورونا

اتّخذت مكتبةُ ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة سلسلةً من الإجراءات الاحترازيّة والوقائيّة للحدّ من انتشار وباء كورونا، وقد اعتمدت في تنفيذها على أُسُسٍ علميّة وصحّية رصينة.
ونتيجةً لذلك فإنّ الاتّحاد الدوليّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات إفلا (IFLA)، الذي يضمّ في عضويّته أكثر من (150) دولةً من ضمنها العراق ومكتبة العتبة العبّاسية المقدّسة، قد أدرج اسم العراق متمثّلاً بمكتبة العتبة العبّاسية المقدّسة، في تقريره الخاصّ بالمكتبات التي ساهمت في تقليل الضرر الذي أصاب العالم نتيجة تفشّي وباء كورونا .
حيث عمد الاتّحادُ الى ذكر خدمة الإعارة الإلكترونيّة المقدَّمة من قِبل المكتبة في تقريره الدوليّ الذي ضمّ عدّة محاور، التي كان منها: (التعريف بفايروس كورونا، المكتبات التي تمّ إغلاقُها حول العالم، الدعوة الى البقاء في المنازل، تقديم الخدمات عن بُعد، إدارة العمل عن بُعد... وغيرها)، حيث تمّ إدراج المكتبة ضمن محور (تقديم الخدمات عن بُعد)، علماً أنّ هذه الخدمة هي الوحيدة على مستوى العراق.
ممّا يجدرُ بالذكر أنّ مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة ومنذ انتشار وباء كورونا في العراق وبعد أن ألقى بظِلالِه عليه، عمدت لاتّخاذ سلسلة إجراءاتٍ منها:
- تعليق استقبال روّاد المكتبة الى ما بعد الانتهاء من الوباء وتقليل نسبة العاملين.
- استثمار الطرق والآليّات التواصليّة الإلكترونيّة للتواصل مع روّاد المكتبة، كخدمة الإعارة والمطالعة واقتناء المصادر عن بُعد.
- إجراء أعمال تعقيمٍ وتعفيرٍ خاصّة بكافة مفاصل المكتبة وبما يتلاءم وطبيعة ما تحتويه.
- اتّباع ملاكات المكتبة لشروط السلامة الصحّية والأمان.
تعليقات القراء
1 | حافظ سوادي عبيد | 19/04/2020 11:30 | العراق
اتمنىلكم التوفيق
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: