شبكة الكفيل العالمية
الى

شركةُ الكفيل للاستثمارات العامّة تُنهي حصاد أكثر من (400) دونمٍ من محصول الحنطة وتورّد أغلب الحاصل لوزارة التجارة

أعلن رئيسُ قسم الشؤون الزراعيّة والثروة الحيوانيّة في شركة الكفيل للاستثمارات العامّة المهندس علي مزعل، عن إتمام عمليّة حصاد محصولَيْ الحنطة والشعير من مساحة (400) دونم من المزارع التابعة للشركة، مع تبقّي أكثر من (200) دونم في أماكن متفرّقة والعملُ جارٍ على إتمام حصادها.

وأضاف: "تمّ تسويق أغلب المحصول الى مخازن وزارة التجارة في مدينة كربلاء المقدّسة، والحمد لله فإنّ الإنتاج لهذا العام كان جيّداً وسار على وفق ما خطّطنا له".

وتابع: "الهدف من إنشاء هذه المزارع هو تزويد السوق المحلّية وتحقيق الاكتفاء الذاتيّ لبعض المحاصيل الرئيسيّة والمهمّة وعلى رأسها محصولا الحنطة والشعير، كما يهدف المشروع الى استثمار الأراضي الصحراويّة وتشغيل الأيادي العاملة".

وأشار مزعل: "الحنطة التي تمّ حصادُها هي من الأصناف العراقيّة (بحوث/22) و(الإباء/99)، وتُعدّ من أهمّ الأصناف التي تمّت تجربتها في مزارعنا في السنوات الماضية، فضلاً عن تحقيقها نتائج جيّدة في مراكز البحوث التابعة لوزارة الزراعة، أمّا محصول الشعير فهو من نوع (شعير 244) و (شعير9/12)".

مبيّناً: "اعتمدنا في هذه المزارع على السقي من المياه الجوفيّة باستخدام أفضل طرق الريّ، كالسقي بالمرشّات المحوريّة فضلاً عن السقي بالسيح في بعض المزارع".

يُذكر أنّ إدارتَيْ موقع الساقي والفردوس الزراعيَّيْن التابعَيْن للعتبة العبّاسية المقدّسة، قد أعلَنَتا في وقتٍ سابق عن الانتهاء من جميع الاستعدادات الفنّية واللوجستيّة الخاصّة بموسم حصاد الحنطة ذات الرُّتب العُليا، وبمساحةٍ بلغت (1240) دونماً، وبانتظار وزارة الزراعة لفتح منافذ التسليم لغرض توريد المحصول.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: