شبكة الكفيل العالمية
الى

قرآنيّو مدينة القرآن الناطق يحصدون المركز الأوّل في المسابقة القرآنيّة الوطنيّة الفرقيّة

بعد مضيّ أكثر من خمسة عشر يوماً من الحراك القرآنيّ في التلاوة والتفسير والإنشاد، حصد فريق محافظة النجف الأشرف وللسنة الثانية على التوالي جائزة المرتبة الأولى، في المسابقة القرآنيّة الوطنيّة الفرقيّة بنسختها السادسة، التي أقامها معهدُ القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة، وذلك بعد تغلّبه على فريق محافظة المثنّى.
وعن هذا الحدث القرآنيّ الرمضانيّ تحدّث لشبكة الكفيل مديرُ معهد القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة الشيخ جواد النصراوي قائلاً: "المسابقةُ لهذا العام على الرغم من كلّ الظروف شهدت منافسةً كبيرة في محاورها الثلاثة: (التلاوة والتفسير والإنشاد) في جميع مراحلها، واستمرّ ذلك التنافس حتّى جولتها النهائيّة، حيث شارك فيها أكثر من (21) فريقاً مثّلوا أغلب محافظات العراق، وأُجريت فعّاليات هذه المسابقة من خلال الاتّصال الهاتفي بالفرق المشاركة، وذلك حرصًا على سلامتهم والتزامًا بالإرشادات الصحيّة الوقائيّة، وامتثالاً لتوجيهات المرجعيّة الدينية العُليا الحاثّة على عدم إقامة التجمّعات للحدّ من انتشار وباء كورونا".
وأضاف النصراوي: "كانت هناك مشاركة خاصّة لفريق الملاكات الصحّية تثميناً لما قدّموه من دورٍ بارز في الوضع الراهن، وقد استمرّت فعّاليات المسابقة (١٧) يوماً، بدءاً من الأوّل من شهر رمضان المبارك، وكانت المنافسة قويّةً بين الفرق المشاركة وذلك لتقارُب مستوياتهم".
موضّحاً: "بهذه النتيجة فقد تمكّن فريقُ محافظة النجف الأشرف وللعام الثاني على التوالي من الاحتفاظ بجائزة المسابقة، وهي راية قبّة المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) وهي الجائزة الأثمن لهذه المسابقة".
يُشار الى أنّ الفريق الفائز مثّله كلٌّ من (الدكتور القارئ أحمد جاسم النجفي، والدكتور محسن عبد العظيم عن فقرة التفسير، وفي الإنشاد السيد هاني الموسوي)، فيما مثّل فريق المثنّى الذي حلّ ثانياً كلٌّ من (القارئ محمد زليف، والشيخ عباس حنون عن فقرة التفسير، والمنشد حسين خليل).
يُذكر أنّ المسابقة القرآنيّة انطلقت في اليوم الأوّل من شهر رمضان المبارك، واستمرّت حتّى اليوم (17) من الشهر الفضيل ضمن برنامج (مائدة الثقلين)، الذي حظي بعنايةٍ كبيرة ومتابعةٍ مميّزة، وذلك من خلال نقله عبر ستّ قنواتٍ فضائيّة، فضلاً عن موقع معهد القرآن الكريم ومختلف نوافذ التواصل الاجتماعيّ.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: