شبكة الكفيل العالمية
الى

الانتهاءُ من حملة تطويرٍ في مدارس مجموعة العميد التعليميّة

انتهت الملاكاتُ الفنّية والهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، من حملةٍ لتطوير عددٍ من مدارس مجموعة العميد التعليميّة، التابعة لقسم التربية والتعليم العالي في العتبة المقدّسة، وذلك من خلال إضافة عددٍ من المرافق مستثمرةً بذلك توقّف الدوام فيها، فكان ذلك فرصةً لتنفيذ هذه الأعمال التي من شأنها أن تُسهم وتُضيف للمتعلّم أجواءً تعليميّة نموذجيّة، وهذا ما سعت إليه المجموعة منذ انطلاقتها الأولى، فهي في تحديثٍ وتطويرٍ مستمرّ من ناحية الأبنية الدراسيّة أو طريقة وآليّة إيصال المعلومة.
رئيسُ القسم المذكور الدكتور أحمد الكعبي بيّن تفاصيل هذه الأعمال قائلاً: "يحرص قسمُ التربية والتعليم العالي على إيلاء البيئة التربويّة والتعليميّة الرعاية والاهتمام، حيث أنهت ملاكاتُ القسم الهندسيّة والفنّية أعمال إضافةِ مرافقَ حيويّة للبيئة المدرسيّة في مدارس مجموعة العميد التعليميّة (مدرسة نور العبّاس للبنات، ومدرسة درّة العميد الابتدائيّة للبنات، ومدرسة نور العميد الابتدائيّة للبنين، ومدرسة سيّد الماء الابتدائيّة للبنين)، عبر زيادة عدد الصفوف لاستيعاب الأعداد الإضافيّة التي نعتذر عن استقبالها سنويّاً، وإضافة قاعات لأداء الصلاة وإحياء المناسبات، فضلاً عن قاعات تناول وجبات الطعام وزيادة الوحدات الصحّية".
وأضاف: "انّ أعمال التطوير والصيانة والإدامة متواصلة على مدار السنة، وحسب حاجة كلّ مدرسة في المجموعة، لكن هناك مواسم تكون فيها الأعمال موسّعة وتأخذ مساحاتٍ ومدياتٍ أوسع، وتُنفّذ خلال أيّام العُطل الربيعيّة والصيفيّة، ونتيجةً للظرف الحالي وانقطاع الدوام باشرنا بهذه الحملة، لتكون مدارسنا مستعدّة دائماً لاحتضان طلبتها".
يُذكر أنّ قسم التربية والتعليم العالي يُجري أعمال الصيانة والتوسعة بشكلٍ دوريّ، لاستيعاب الأعداد المتزايدة من المتعلّمين، لما توفّره مدارس مجموعة العميد التعليميّة من بيئةٍ علميّة مثاليّة وطرائق تعليمٍ دوليّة وبرامج إثرائيّة لزيادة المعرفة وتحصين المتعلّمين
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: