شبكة الكفيل العالمية
الى

بأكثر من (٩٠٠٠) مشاركة: مركزُ الثقافة الأسريّة يعلنُ عن أسماء الفائزات بمسابقاته الرمضانيّة

أعلن مركزُ الثقافة الأسريّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة عن أسماء الفائزات بالمسابقات الإلكترونيّة، التي أطلقها خلال شهر رمضان ‏المبارك عبر منصّات التواصل الاجتماعيّ، وهي كلٌّ من مسابقة (زاد الروح) و (الخاطرة الرمضانيّة) المختصّة بفئة النساء فقط..
هذا بحسب ‏ما بيّنته مديرةُ المركز المذكور الأستاذة أسمهان إبراهيم، وأضافت: "نتيجةً للظرف الحالي الذي يعيشُه العراقُ والعالم جرّاء تفشّي وباء كورونا، والتزاماً بتوجيهات ونصائح الجهات الصحّية وإرشادات ‏المرجعيّة الدينيّة العُليا بالتباعد الاجتماعيّ والحدّ من التجمّعات وغيرها، فإنّ المركز قد أعدّ خطّةً خاصّة لإحياء هذا الشهر الفضيل، وبما يتلاءم مع هذه الظروف الاستثنائيّة، مستثمراً بذلك التواصل الإلكترونيّ عبر برامج ومنصّات تواصليّة خاصّة، لضمان استمرار هذه الأنشطة ولاستثمار ‏وقت المشتركات والعمل على تحفيزهنّ ذهنيّاً وفكريّاً".‏
وأوضحت: "من جملة فعّاليات المركز خلال الشهر الكريم هي إطلاق مسابقتَيْن تفاعليّتَيْن استمرّتا طيلة أيّام الشهر الفضيل، وهي:
- مسابقة (زاد الروح) التي بلغ عددُ المشتركات فيها (٩٠٠٠) متسابقة، وهي مسابقةٌ إلكترونيّة كانت يوميّة وتتضمّن أسئلةً متنوّعة في الفقه والعقائد والقرآن الكريم، فضلاً عن ‏الأسئلة المهدويّة، ويتمّ بعد فرز الأجوبة اختيار فائزةٍ واحدة كلّ يوم، وتُجرى قرعةٌ في نهاية الشهر لفرز الأسماء الفائزة.
- مسابقة (الخاطرة الرمضانيّة) التي بلغ عددُ المشتركات فيها (٢٨) متسابقة، وهي كذلك مسابقة إلكترونيّة قد أخذت منحىً أدبيّاً، وتمّ من خلالها كتابة خاطرة من قِبل المشتركات حسب ‏محاور حدّدناها مسبقاً، وضمن شروط خاصّة بالمسابقة، منها أن لا يقلّ عدد كلماتها عن (300) كلمة ولا يزيد على (500)، وأن تكون من بنات أفكار ‏المشتركات بعيدةً عن النسخ من المواقع الإلكترونيّة، أو الوسائل والقنوات المسموعة أو المرئيّة، وتُراعى فيها الصيغات اللغويّة والنحويّة".‏
ودعت مديرةُ المركز في ختام حديثها أنّه: "بإمكان المشتركات الاطّلاع على أسماء الفائزات عبر الصفحة الخاصّة بالمركز، والاستعلام عن ‏طريقة استلام الجوائز الخاصّة بالفائزات".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: