شبكة الكفيل العالمية
الى

تواصلاً لحملة تطويره: المباشرةُ بإكساء شارع باب قبلة مرقد أبي الفضل العبّاس (عليه السلام)

تواصلاً لسلسلة الأعمال التي شهدها ويشهدها الشارع المؤدّي الى بوّابة القبلة لمرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، بوشر صباح هذا اليوم الأحد (14 شوّال 1441هـ) الموافق لـ(7 حزيران 2020م) بإكسائه بمادّة الأسفلت، من قِبل مديريّة بلديّة كربلاء المقدّسة وبالتنسيق والتعاون مع قسمَيْ ما بين الحرمين الشريفين والصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة.
هذا بحسب ما بيّنه لشبكة الكفيل رئيسُ قسم ما بين الحرمَيْن الشريفَيْن السيد نافع الموسوي، وأضاف: "شهد شارعُ باب القبلة لمرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) العديد من الأعمال الهادفة الى تطويره، وبما يسهم في تحقيق أعلى درجات الانسيابيّة لحركة الزائرين والعجلات، لكونه من أهمّ الشوارع المؤدّية الى المرقد الطاهر ويشهد زحاماً شديداً بالأخصّ في مواسم الزيارات، ومن هذه الأعمال التي تمّ الشروع بها مؤخّراً هو إكساؤه بمادّة الأسفلت بدءاً من مدخله الرئيسيّ من جهة شارع الجمهوريّة، وصولاً الى الساحة الوسطيّة المقابلة لبوّابة قبلة المرقد الطاهر –ساحة القِربة سابقاً-".
وأضاف: "تكفّلت ملاكاتُ القسمَيْن المذكورَيْن بجميع الأعمال التمهيديّة للإكساء، ومنها رفع الصبّات الكونكريتيّة التي كانت على جانب أحد أجزائه، ورفع الأسلاك الكهربائيّة التي تُعيق حركة العجلات الخاصّة بالإكساء، إضافةً الى رفع أكشاك وقواطع التفتيش وحواجز السيطرة الأمنيّة المشتركة التي تقع في الربع الأخير من الشارع الى جهة العتبة العبّاسية المقدّسة، كذلك تمّ رفع أكشاك كانت تعود للعتبة المقدّسة منها كشك قسم الهدايا والنذور، إضافةً الى كشك استلام وتسليم الحقائب وإجراء أعمال تقليم الأشجار المزروعة على جانبَيْ الطريق، فضلاً عن أمورٍ غيرها لتسهيل حركة العجلات ودخولها ضمن قاطع العمل".
من جانبه أوضح المهندسُ المُشرِف على الإكساء سهيل طعمة خزعل: "أنّ أعمال الإكساء هذه هي جزءٌ من الأعمال التي تقوم بها مديريّةُ بلديّة كربلاء المقدّسة، والتي ستشمل بالإضافة الى هذا الشارع شوارع أُخَر في المدينة القديمة، وجميعها تتمّ بالتنسيق والتعاون مع العتبة العبّاسية المقدّسة إضافةً الى الدوائر الخدميّة في المحافظة كالماء والمجاري والكهرباء والاتّصالات، وسيتضمّن المشروع إكساء الشارع بكمّية تُقدّر بـ(7000) مترٍ مربّع، وبطبقتَيْن إحداهما تعديليّة والأخرى إكسائيّة".
يُذكر أنّ شارع باب قبلة مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) شهد وسيشهد العديد من الأعمال الهادفة الى تطويره وتأهيله، وبما يسهم في تحقيق أعلى درجات الانسيابيّة لحركة الزائرين والعجلات، لكونه من أهمّ الشوارع المؤدّية الى المرقد الطاهر ويشهد زحاماً شديداً، بالأخصّ في مواسم الزيارات المليونيّة والمناسبات الدينيّة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: