شبكة الكفيل العالمية
الى

شعبةُ مدارس الكفيل الدينيّة النسويّة تُطلق برنامج الاستغاثة العباديّ لدفع الوباء

استجابةً للرسالة التي وجّهها وكيلُ المرجعيّة الدينيّة العُليا، المتولّي الشرعيّ للعتبة العبّاسية المقدّسة سماحة السيّد أحمد الصافي (دام عزّه)، بعد ارتفاع أعداد الإصابات بوباء كورونا المستجدّ، أطلقت شعبةُ مدارس الكفيل الدينيّة النسويّة برنامج الاستغاثة العباديّ لدفع الوباء.

مسؤولةُ الشعبة السيّدة بشرى الكناني بيّنت: "أنّ رسالة السيّد الصافي كانت واضحةً وصريحة، لذا نحن بحاجة الى سلاح الأنبياء والتضرّع الى الباري عزّ وجلّ عند نزول البلاء والمصائب، وندعو الله لنزول رحمته علينا في أن يرفع هذا الوباء ويدفع عنّا هذا البلاء، لذا أطلقت المدارس برنامجاً عباديّاً لمدّة أربعين يوماً يبدأ من أوّل شهر ذي القعدة إلى العاشر من ذي الحجّة".

وأضافت: "البرنامج يتضمّن: التصدّق لو بالشيء القليل بنيّة دفع الوباء والبلاء، زيارة عاشوراء، دعاء الأمن، دعاء الإمام الرضا(عليه السلام)، دعاء الإمام الجواد(عليه السلام) لرفع الهموم، دعاء الإمام الصادق(عليه السلام)، و(100) الصلاة على محمد وآل محمد".

يُذكر أنّ وكيل المرجعيّة الدينيّة العُليا المتولّي الشرعيّ للعتبة العبّاسية المقدّسة سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه)، وجّه يوم الخميس (25 شوّال 1441هـ) الموافق لـ(18 حزيران 2020م)، رسالةً صوتيّة للعراقيّين، بعد ارتفاع أعداد الإصابات بوباء كورونا المستجدّ.

وأكّد الصافي: "أنّ الأخبار التي نسمعها يوميّاً هي غير مطمئنة، وهذا يدعونا إلى أن نتضرّع إلى الله عزّ وجلّ الذي هو قادرٌ على رفع البلاء والوباء، لكوننا بحاجة شديدة إلى رحمة الله وأن يلطف بنا وينقذ العباد والبلاد من هذه الفتنة ومن هذا المرض ومن هذا الوباء".



للاطّلاع على الرسالة شاهد الفيديو المُرفَق اضغط هنا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: