شبكة الكفيل العالمية
الى

جامعةُ العميد تثمّنُ مبادرة أحد طلبتها في تقديم الخدمات الطبّية المجتمعيّة لأبناء مدينته

قدّمت رئاسةُ جامعة العميد شكرها وتقديرها لطالب المرحلة الثالثة في كلّية التمريض التابعة لها محمد رحم فزع، وذلك بعد قيامه بنشر مبادرةٍ تطوّعية منه عبر صفحته الشخصيّة لمساعدة أهالي مدينته (قلعة سكر)، المصابين بفايروس كورونا والراقدين في منازلهم من كبار السنّ الذين يحتاجون لرعايةٍ صحّية، حيث أعلن فزع أنّه مستعدّ لتقديم المساعدة التمريضيّة لهم في منازلهم في ظلّ الظروف الراهنة.

مساعدُ رئيس الجامعة الدكتور علاء جبر محمد بيّن قائلاً: "طلبةُ جامعة العميد هم طلبةٌ من النخبة مارسوا أدواراً إنسانيّة كثيرة سواءً في الجامعة أو في حياتهم اليوميّة، وهذا نتاج ما بُثّ لهم في الجامعة من أخلاقيّات المهنة والتعامل مع الغير، وذلك من خلال قسم الإرشاد ذلك القسم التربويّ الذي كانت له بصمةٌ واضحة في نفوس الطلبة".

مضيفاً: "الطالب محمد فزع هو من الطلبة الذين كان لهم حضورٌ بارز بين أقرانه في الجامعة، وله مساهمات فاعلة في الأقسام الداخليّة للطلبة خلال مدّة دراسته، لذا ليس بغريبٍ أن يستثمر المهنة التي درَسَها ودُرّب عليها وتعلّم أخلاقيّاتها وأن يقدّم خدمةً مجتمعيّة، لأنّ طلبة جامعة العميد اعتادوا على مثل هكذا مبادرات إنسانيّة، وأبرزها زيارة العوائل المتعفّفة وتقديم النصح الإرشاديّ والطبّي لهم، فضلاً عن الخدمات الطبّية التي يقدّمونها خلال الزيارات المليونيّة، وذلك من خلال المخيّمات الطبّية التي تفتتحها الجامعة".

وأوضح: "نبارك لهذا الطالب توفيقه في هذه الخدمة المجتمعيّة لأهله وأبناء مدينته (قلعه سكر)، وما تقديم الشكر له من قِبل رئاسة الجامعة إلّا لتقديمه كأنموذجٍ واضحٍ وبارز لدور الطلبة في تقديم الخدمات، وليكون مثالاً يُقتدىٰ به في العمل الطبّي الإنسانيّ لا سيّما أنّه أحدُ طلبة كلّيات الخدمة الإنسانيّة العظيمة".

يُذكر أنّ الطالب محمد رحم فزع قد نشر في وقتٍ سابق على صفحته الشخصيّة في مواقع التواصل الاجتماعيّ منشوراً كان هذا نصّه:

إلى جميع أهالي مدينتي -قلعة سكر- الأكارم:

أيّ مريض مصاب بفايروس كورونا حجر نفسه في البيت حاليّاً، ويحتاج إلى زرق إبرة أو مغذّي أو كانولا.. المرضى كبار السنّ اللي عدهم مشاكل بالجهاز التناسلي ويحتاج تركيب صوندة الإدرار (كارثتر).. وأيضاً المرضى المصابين كبار السنّ أصحاب القدم السكري.. الذي يحتاج إلى تداوي وضماد.. ما عليك إلّا الاتّصال بي وأنا أجيك لبيتك أقدّملك الواجب واني الممنون.. مع فائق حبي واحترامي لجميع الكوادر الطبّية وفّقكم الله لكلّ عمل خير.

07808166706
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: