شبكة الكفيل العالمية
الى

وصولُ أعمال الجزء الخاصّ بردهات عزل المصابين بكورونا في بناية الحياة الرابعة في كربلاء الى ذروتها

جانب من الأعمال
في سباقٍ مع الزمن وبأوقات عملٍ تخطّت الـ(18) ساعة، وصلت أعمالُ الإنهاءات ضمن المرحلة الخامسة الى ذروتها في مشروع بناية الحياة الرابعة، التي تنفّذها ملاكاتُ قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة لصالح دائرة صحّة كربلاء المقدّسة، إسهاماً منها في زيادة السعة السريريّة لاستيعاب أعداد المصابين بوباء كورونا، في الجزء المخصّص لردهات العزل المفردة (سويت) البالغ عددها (15) غرفةً ذا ثلاثة أسرّة، ومجموعتَيْن صحيّتَيْن إضافةً الى غرف الملاكات الطبّية التمريضيّة الإداريّة والخدميّة.
حيث أوضح لشبكة الكفيل المهندسُ المقيم في المشروع محمد مصطفى الطويل قائلاً: "إنّ العمل الذي تقوم به ملاكاتُنا استثنائيّ، وهي في سباقٍ مع الزمن لأجل الانتهاء منه بأسرع وقتٍ بالرغم من كلّ الظروف، فبعد أن تمّ الانتهاء من المرحلة الرابعة بالكامل في الجزء الخاصّ بالردهات شرعنا مباشرةً بالأعمال التي تليها، والتي أُجري قسمٌ منها أثناء سير هذه المرحلة، حيث تمّ الآتي:
- تغليف الجدران بالقواطع العازلة من مادّة الجبسن بورد، وقد وصلت نسبة الإنجاز الى أكثر من 80%.
- الانتهاء من أعمال تقطيع المجموعات الصحّية الخاصّة بالردهات والغرف بمادة (PVC) بنسبة 100%.
- أعمال منظومة التبريد التي تُقسم الى ثلاثة أقسام كما يلي:
أوّلاً: التبريد بواسطة أجهزة التبريد الخاصّة بكلّ غرفة، حيث وصلت أعمال تركيب القطع الداخليّة والخارجيّة بأجهزة تبريد سعة طنّين وربع الطن، وبلغت نسبة الإنجاز الى 70%، وهذه تُستخدم في حال الانتهاء من هذا الوباء إن شاء الله بعد أن يتمّ استخدامها لأغراض صحّية وعلاجيّة أُخَر.
ثانياً: منظومة دفع الهواء النقي (AIR FRESH) وصلت نسبة إنجاز تركيب وتثبيت دكتاتها الناقلة الى أكثر من 70%، وهي منظومة ذو تقنية تساعد على إدخال هواءٍ نقيّ وصحّي وملائم للراقدين، بعد أن تتمّ فلترته وتبريده بدرجاتٍ خاصّة.
ثالثاً: منظومة سحب الهواء الملوّث من الردهات وطرحه الى الخارج، وهي كذلك منظومة تعتمد على سحب الهواء وتعريضه لدرجات حرارةٍ عالية إضافةً الى موادّ خاصّة، تسهم في قتل الجراثيم والميكروبات وطرحه الى الخارج، وقد وصلت أعمالُ تثبيت الدكتات الناقلة الى نسبة 75%.
- أعمال تسليك منظومة الإنذار والحريق وصلت لنسبة إنجاز 55%".
وبيّن الطويل كذلك: "على الرغم من تركيزنا على هذا الجزء إلّا أنّ هناك أعمالاً غيرها، تُجرى بنفس الوتيرة للجزء الأوّل من البناية الذي يشمل العيادات والمختبرات وملحقاتها، حيث تمّ الانتهاء من جميع أعمال الهيكل الحديديّ له والمباشرة بتثبيت مقاطع (السندويج بنل) عليه، ووصلت نسبة إنجاز هذه الأعمال الى 60%، كما هناك أعمالٌ أُخَر وصلت نسبة إنجازها بالنسبة للمشروع ككلّ الى أكثر من 90%، وهي أعمال إكساء الممرّات وعددها ثلاثة ممرّات فاصلة بين الجزء الأوّل والثاني، وبين هذه الأجزاء والمستشفى".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: