شبكة الكفيل العالمية
الى

واصفةً إيّاهم بالأعزّة.. المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا: ما تقوم به الكوادرُ الطبّية يقارب ما يقوم به المقاتلون الأبطال المرابطون في الثغور

أشادت المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا بالجهد الذي تبذله الملاكاتُ الطبّية لعلاج المصابين بوباء كورونا، عادّةً عملهم عملاً عظيماً وكبيراً ولعلّه يُقارب في أهمّيته ما يقوم به المقاتلون المدافعون عن بلدهم، وقد وصفتهم بالأعزّة.
جاء ذلك في جوابٍ عن سؤالٍ ورد لمكتب سماحة المرجع الدينيّ الأعلى آية الله العظمى السيّد علي الحسينيّ السيستاني(دام ظلّه الوارف) في (21 رجب الأصبّ 1441هـ) الموافق لـ(17 آذار 2020م)، بخصوص ما يتعرّض له الكادر الطبّي والتمريضيّ والمتطوّعون في المستشفيات والمراكز الطبيّة في التعامل مع المصابين بفايروس كورونا، وفيما يلي نصّ ما ورد في الجواب بهذا الخصوص:
(ولا شكّ في أنّ ما يقوم به هؤلاء الأعزّة -بالرغم من كلّ التحدّيات- عملٌ عظيم وجهدٌ لا يُقدّر بثمن، ولعلّه يقارب في الأهميّة مرابطة المقاتلين الأبطال في الثغور دفاعاً عن البلد وأهله).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: