شبكة الكفيل العالمية
الى

بعد محافظات كربلاء والنجف وبغداد والمثنّى: العتبةُ العبّاسية المقدّسة تستجيب لنداء بابل وتشرع ببناء ردهةٍ لعلاج المصابين بكورونا

استجابت العتبةُ العبّاسية المقدّسة لنداء أهالي محافظة بابل والملاكات الطبّية، وشرعت ببناء ردهة الحياة السابعة لعلاج المصابين بوباء كورونا، لتكون مكمّلةً لما أقامته من مشاريع مشابهة في كلٍّ من محافظة كربلاء والنجف وبغداد والمثنّى.
هذا بحسب ما صرّح به لشبكة الكفيل نائبُ الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة المهندس عبّاس موسى، وأضاف: "بعد ورود مناشدةٍ من الملاكات الطبّية في محافظة بابل للعتبة العبّاسية المقدّسة، لإنشاء بناية الحياة لعلاج المصابين بوباء كورونا، ولزيادة سعتها السريريّة في احتواء هذا الوباء ومساهمةً في دعم الجهود الصحّية في المحافظة، كانت الاستجابةُ سريعة على الرغم من انشغال ملاكات العتبة بأعمالٍ مماثلة في كلٍّ من محافظة كربلاء وبغداد والمثنّى".
مبيّناً: "المشروع سيُقام ضمن مدينة مرجان الطبّية بالتنسيق مع دائرة صحّة محافظة بابل، وعلى مساحةٍ تُقدّر بـ(3500) مترٍ مربّع تضمّ أكثر من (85) غرفةً مفردة (سويت) مع غرفٍ للملاكات الطبّية والتمريضيّة والخدميّة، وهذا وفقاً للتقديرات الأوّلية، وقد شرع قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة بإجراء كشفٍ موقعيّ لمكان المبنى، والآن هو في طور إعداد المخطّطات الخاصّة به، والتي سيشرع بتنفيذها بعد المصادقة عليها من قِبل الجهة المستفيدة، وبما يضمن تحقيق أفضل خدماتٍ علاجيّة لأهلنا في محافظة بابل".
يُذكر أنّ هذه البناية هي واحدةٌ من بين ثلاث ردهاتٍ شرعت بتنفيذها كوادرُ قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، في كلٍّ من محافظة بغداد وأخرى في محافظة المثنّى ومحافظة كربلاء، ومكمّلةٌ لثلاث ردهاتٍ سبقتها واحدةٌ في مدينة الحسين(عليه السلام) الطبّية وأخرى في مستشفى الهنديّة العام في محافظة كربلاء، والثالثة نُفّذت لحساب مستشفى أمير المؤمنين(عليه السلام) في محافظة النجف الأشرف.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: