شبكة الكفيل العالمية
الى

لمصاب الإمام الباقر (عليه السلام): العتبةُ العبّاسية المقدّسة ترفع رايات الحزن وجدرانُها تتّشحُ بالسواد

اكتست جدرانُ العتبة العبّاسية المقدّسة وأروقتها بالسواد، حزناً على ذكرى مصاب ورحيل القمر الخامس من الأقمار المحمّدية وأئمّة الهدى الإمام محمد الباقر(صلوات الله وسلامه عليه)، حيث عُلّقت عليها لافتاتٌ سوداء خطّت عليها عباراتُ الولاء والعزاء، التي تعبّر عن مدى الألم الذي يعتصر قلوب أتباع مدرسة آل البيت(سلام الله عليهم) بهذه الذكرى الأليمة.
و أعدّت العتبةُ المقدّسة منهجاً عزائيّاً خاصّاً بهذه المناسبة، اقتصر على بعض الفعّاليات التي روعي فيها الظرفُ الذي يمرّ به البلد نتيجة انتشار وباء كورونا، والتزاماً بالتوجيهات الصحّية التي تحثّ على التباعد الاجتماعيّ.
يُذكر أنّ الإمام الباقر(عليه السلام) وُلد في شهر رجب سنة (57هـ) في المدينة المنورة، واستُشهِد في (7) ذي الحجّة سنة (114هـ) بالسمّ ، ودُفن (عليه السلام) في بقيع الغرقد.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: