شبكة الكفيل العالمية
الى

إضافةُ مئات الأمتار لتوسعة الباحة المقابلة لبوّابة قبلة مرقد أبي الفضل العبّاس (عليه السلام)

ما تزال ملاكاتُ قسم الصيانة والإنشاءات الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، متواصلةً بأعمالها الخاصّة بتطوير وتأهيل وإعادة تنظيم الباحة المقابلة لبوّابة قبلة مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، التي ستُضيف إليها مئات الأمتار وتُسهم في زيادة مساحاتها وطاقتها الاستيعابيّة لأعداد الزائرين، خصوصاً في أيّام الزيارات المليونيّة التي تشهد زحاماً شديداً للزائرين، ممّا يؤثّر على تأدية أعمالهم العباديّة وزيارتهم في حال عدم تمكّنهم من الدخول للعتبة المقدّسة.
مسؤولُ شعبة الأعمال الإنشائيّة في القسم المذكور المكلّفة بهذه الأعمال المهندس محمد مصطفى الطويل، بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "إنّ هذا الشارع شهد أعمالاً عديدة ابتُدئت من نقطة التقائه بشارع الجمهوريّة وصولاً الى المرقد الطاهر، وكان آخرها تحديثُ مدخله الرئيسيّ وإعادة إكسائه، لتصل الأعمال تباعاً الى هذا الجزء الحيويّ والمهمّ، الذي وجّهت الأمانةُ العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة على تطويره وإعادة تأهيله، واستثمار مساحته بما يخدم الزائرين ويسهّل انسيابيّة حركتهم، وجعله مميّزاً وذا بصمةٍ حضاريّة حديثة".
وأضاف: "شهد الشارعُ أعمالاً عديدة منها هذه الأعمال الجارية، حيث كانت سابقاً هناك كرفانات مبعثرة وصبّات وغيرها من القواطع والأكشاك، التي أدّت الى تشويه صورة ومظهر الشارع، وقد عملنا بناءً على مخطّطاتٍ أُعدّت لهذا الجزء على رفع الكرفانات والصبّات الكونكريتيّة، التي تفصل الشارع عن الأسواق المحاذية له، وقد أدّت هذه الأعمال الى زيادة هذه المساحة".
وأوضح الطويل: "باشرنا في الجزء الأيمن من هذا الشارع بإعادة تأهيل البُنى التحتيّة، وعمل بُنى جديدة تمثّلت بتسليك الكهرباء ومياه الصرف الصحّي ومياه تغذية المرواح ومناهل المياه وغيرها".
واختتم: "تمّ الانتهاء من تثبيت بعض كرفانات الخدمة التي تحتاجها العتبةُ في أعمالها لخدمة الزائرين، كمخزن السجّاد ومحطّة فحص الحقائب وغيرها، ووضعها في أماكن نظاميّة بحيث لا تؤثّر ولا تُعيق حركة الزائرين أو تشوّه منظر هذه المساحة، كذلك تمّ الانتهاء من بناء سياجٍ من البلوك الإسمنتيّ المزيّن بالنقوش ذي منظرٍ جميل، ليحلّ محلّ الصبّات الفاصلة بين الشارع والسوق، وبارتفاع مترٍ ونصف المتر يعتليه سياجٌ معدنيّ على غرار سياج بوّابة القبلة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: