شبكة الكفيل العالمية
الى

المباشرةُ بأعمال الهيكل الحديديّ للجزء الثالث من بناية الحياة السابعة لعلاج المصابين بكورونا في محافظة بابل

وفقاً لما هو مخطّطٌ له وتبعاً للمواصفات الفنّية والطبّية، باشرت ملاكاتُ قسم الصيانة والإنشاءات الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، بأعمال الهيكل الحديديّ للجزء الثالث من مشروع بناية الحياة السابعة، الذي يُنفّذ دعماً للملاكات الطبّية ومساندتها لمجابهة هذا الوباء، ويقع ضمن محيط مدينة مرجان الطبّية على مساحةٍ تقدّر بـ(3500) مترٍ مربّع ويضمّ (98) غرفةً مفردة (سويت)، إضافةً الى أكثر من (25) غرفةً تنوّعت بين الطبّية والإداريّة والخدميّة.
وبحسب ما بيّنه أحدُ مهندسي المشروع المقيمين فيه المهندس علي الهر فإنّ: "مساحة هذا الجزء تبلغ (1100) مترٍ مربّع ويضمّ (14) غرفةً مفردة (سويت) لعلاج المصابين، و(14) غرفةً للأطبّاء والممرّضين والصيدليّة واستقبال المراجعين إضافةً الى مجموعات صحّية، وقد باشرت ملاكاتنا بأعمال نصب الهيكل الحديديّ لهذا الجزء، بعد أن تمّ أخذ القياسات الكاملة لجميع مفاصله وقد وصلت نسبةُ إنجازه الى مراحل متقدّمة، حيث تُعدّ مرحلة الهيكل الحديديّ هي المنطلق لباقي الأعمال التي تليها، من تثبيت الجدران والقواطع العازلة وغيرها من الأعمال، وعلى غرار ما تمّ إنجازه في الجزئين اللذين سبقاه".
مضيفاً: "أنّ الأعمال في الجزئين الأوّل والثاني اللذين تبلغ مساحة كلّ واحدٍ منهما (800) مترٍ مربّع ويضمّ الواحد منهما (42) غرفةً مفردة (سويت)، متواصلة حسب كلّ مفصلٍ فيهما من أعمال بُناهما التحتيّة والتهيئة لتغليفهما بالمقاطع العازلة، وأعمال التسليكات الصحّية والبُنى التحتيّة لهما".
يُذكر أنّ بناية الحياة السابعة في محافظة بابل هي واحدةٌ من بين ثلاث ردهاتٍ شرعت بتنفيذها ملاكاتُ قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، في كلٍّ من محافظة بغداد وأخرى في محافظة المثنّى، ومكمّلةٌ لأربع بناياتٍ سبقتها، اثنتان في مدينة الحسين(عليه السلام) الطبّية وواحدةٌ في مستشفى الهنديّة العام في محافظة كربلاء، والرابعة نُفّذت لحساب مستشفى أمير المؤمنين(عليه السلام) في محافظة النجف الأشرف، وجميعها جاءت امتثالاً لتوصيات المرجعيّة الدينيّة وبتوجيهٍ مباشر من المتولّي الشرعيّ للعتبة العبّاسية المقدّسة سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه)، لدعم الملاكات الصحّية في مجابهة وباء كورونا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: