شبكة الكفيل العالمية
الى

بدرجاتٍ عالية من الإجراءات الوقائيّة: شعبةُ الكيشوانيّات تقدّم خدماتها لزائري العتبة المقدّسة على مدار الساعة

تبذل شعبةُ الكيشوانيّات التابعة لقسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية المقدّسة جهوداً كبيرة خدمةً لزائري المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، حيث تعمل ملاكاتُ الشعبة على مدار 24 ساعة متّخذةً أعلى درجات الوقاية من الوباء المنتشر، لاسيّما مع اقتراب حلول موسم الأحزان الحسينيّ المتمثّل بشهرَيْ محرّم وصفر.

مسؤولُ الشعبة المذكورة ستار هاشم عبد علي بيّن لشبكة الكفيل العالميّة: "تعمل ملاكاتُ الشعبة على خدمة زائري المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) على مدار الساعة، وعلى ثلاث وجباتٍ صباحيّة ومسائيّة وليليّة.

وأضاف: "تولي الشعبةُ اهتماماً بالغاً للإجراءات الوقائيّة الاحترزايّة من وباء كورونا، حمايةً لملاكاتها والزائرين على حدٍّ سواء، حيث يتمّ تعفير كلّ مواقع الكيشوانيّات والأمانات المنتشرة على امتداد العتبة العبّاسية المقدّسة لعدّة مرّاتٍ في اليوم الواحد، ويأتي ذلك التزاماً بتوجيهات المرجعيّة الدينيّة العُليا والجهات الحكوميّة الصحّية".

وتابع: "لا تقتصر إجراءاتنا الوقائيّة على أعمال التعفير والتعقيم بل اتّبعنا إجراءاتٍ أكثر حذراً منها، إذ حرصت ملاكاتنا على ارتداء الكمّامات والقفّازات، إضافةً الى وضع حاجزٍ بلاستيكيّ يفصل المنتسب عن الزائر أثناء التعامل، وذلك حفاظاً على سلامة كلا الطرفين، فضلاً عن وضع معقّمات اليدين عند كلّ موقع".

وأكّد أنّ: "خطّتنا الخدميّة والوقائيّة مستمرّة على نفس المستوى من الدقّة والحذر خلال أيّام عاشوراء المقبلة".

يُشار الى أنّ شعبة الكيشوانيّات التابعة لقسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، من الشعب المهمّة لما لها من دورٍ كبير في إظهار الجانب الجماليّ لمحيط العتبة العبّاسية المقدّسة".

يُذكر أنّ قسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية المقدّسة من الأقسام التي تكون على تماسٍّ مباشر مع الزائر، وهو يسعى بكلّ ما لديه من إمكانيّات لتوفير أقصى درجات الخدمة للزائرين.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: