شبكة الكفيل العالمية
الى

الفعالياتُ العزائيّة العاشورائيّة لأطراف وهيئات كربلاء ستُقسم الى مجموعتَيْن في ظلّ جائحة كورونا

أكّد عضو لجنة متابعة المواكب الحسينيّة الأستاذ جواد الحسناوي، أنّ الفعاليّات العزائيّة العاشورائيّة التي تُحييها الهيئاتُ والمواكب الحسينيّة في كربلاء تمّ تقسيمُها الى مجموعتَيْن، مراعاةً للظروف الصحّية الاستثنائيّة التي يمرّ بها البلد بسبب فايروس كورونا.
وأضاف: "ستؤدّى المراسيمُ بين يومٍ وآخر، مع التشديد على الالتزام بالتوجيهات الصحّية الصادرة من الجهات ذات العلاقة بهذا الخصوص".
مبيّناً: "عقَدَ قسمُ الشعائر والمواكب الحسينيّة التابع للعتبتَيْن المقدّستَيْن الحسينيّة والعبّاسية، اجتماعاً موسّعاً مع ممثّلين من أطراف وهيئات كربلاء العزائيّة، وخرج بمقرّراتٍ باتّفاق هذه الأطراف والهيئات، أهمّها تقسيمها الى مجموعتَيْن بما يتلاءم والظرف الاستثنائيّ وبما يراعي الظرف الصحّي الراهن".
مشيراً إلى: "وضع جدولٍ خاصّ بنزول هذه المواكب يبدأ من اليوم الأوّل من شهر محرّم، وسيُحييه موكبان فقط وبمجاميع وأعداد محدّدة، ووفقاً لإجراءاتٍ وقائيّة وصحيّة مشدّدة، تضمن تحقيق التباعد الاجتماعيّ مع ارتداء جميع مستلزمات الوقاية من كمّامات وكفوف".
مضيفاً: "الجدول المتّفق عليه في الاجتماع تضمّن مجموعتَيْن، تحيي مراسيمها في منطقة ما بين الحرمَيْن الشريفَيْن، المجموعة الأولى يوم (2 – 4 – 6 - 8) التي ستُخصّص لأطراف العبّاسية وباب الخان، وباب الطاق، وباب السلالمة، وصنف الصفارين، والمخيّم، أمّا المجموعة الثانية فقد شملت باب بغداد والجمعيّة، وباب النجف، والبلوش، والإسكان، ومدينة العبّاس، ولها أيّام (3 – 5 – 7 - 9)".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: