شبكة الكفيل العالمية
الى

وفدُ العتبة العبّاسية المقدّسة يشارك في إزاحة الستار عن نصب "شيخ الرواديد"

شارك وفدُ الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة في افتتاح النصب التذكاريّ (شيخ الرواديد)، في مركز قضاء الهنديّة (طويريج)، التابع لمحافظة كربلاء المقدّسة.
النصبُ التذكاريّ خلّد جهود الرادود الحسينيّ المرحوم الشيخ جاسم النويني، كآخر خدّام المنبر الحسينيّ من الرعيل الأوّل، ممّن خدموا المنبر في النصف الأول من القرن الماضي، حيث وافته المنيّة وارتحل الى بارئه في (٥ نيسان ٢٠٢٠م).
وقد تميّز الراحل بتأسيسه المدرسة الطويرجاويّة في قراءة المراثي الحسينيّة قبل أكثر من (٧٠) عاماً، وكانت آخر مشاركاته في الخدمة في شهر محرّم الحرام من عام ١٤٤١هجريّة.
حيث شارك في الاحتفال الذي روعيت فيه الشروط الصحّية، ممثّلون عن العتبتَيْن المقدّستَيْن الحسينيّة والعبّاسية، وقائممقام القضاء الأستاذ منتظر الشافعي وجمعٌ من الرواديد والمشايخ الفضلاء، حيث قُدّمت في الحفل كلمةٌ تضمّنت خلاصةً لحياة الراحل في خدمة المنبر الحسينيّ، والميزات العلميّة لطبقات صوته، وتخلّلت الاحتفال قراءةُ قصائدَ من آثاره.
واختُتِم حفلُ افتتاح النصب التذكاريّ بتقديم دروعٍ تقديريّة لممثّلي العتبتَيْن المقدّستين، تقديراً لجهودهما في رعاية خدّام المنبر الحسينيّ، كما قُدّمت للمتبرّعين بتنفيذ النصب دروعٌ تقديريّة كذلك تثميناً لجهودهم، وكلّها قدّمتها عائلةُ الفقيد (رحمه الله).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: