شبكة الكفيل العالمية
الى

متطوّعو الخدمة الحسينيّة شريكٌ فاعل في نجاح خطّة العتبة العبّاسية المقدّسة خلال زيارة العاشر من المحرّم

قدّم متطوّعو الخدمة الحسينيّة الدعم والإسناد لخَدَمَة المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، خلال فترة زيارة العاشر من محرّم الحرام لهذا العام 1442هـ، وبذلوا جهوداً استثنائيّة ليكونوا شريكاً فاعلاً في إنجاح الخطّة الخدميّة والصحّية والأمنيّة والتنظيميّة التي أعدّتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة.

المتطوّعون كانوا على درجةٍ عالية من الانضباط والالتزام بالتوجيهات الصحّية الصادرة من الجهات المختصّة، ليؤدّوا المهام الموكلة إليهم على قدرٍ عالٍ من المسؤوليّة.

يُذكر أنّ المتطوّعين يتمّ قبول تطوّعهم وتنظيمهم بالتنسيق مع عددٍ من الهيئات الحسينيّة، لتُصرف لهم باجات تعريفيّة خاصّة تحمل صورهم وأسماءهم، ومن ثمّ يتمّ توزيعهم في الجوانب التي تحتاج إلى جهدٍ بشريّ.

ومن الجدير بالذكر فإنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد أعلنت في وقتٍ سابق، عن نجاح خطّتها الأمنيّة والخَدَميّة والصحّية والتنظيميّة، الخاصّة بإحياء ذكرى زيارة العاشر من شهر محرّم الحرام (1442هـ)، وبوشر بالمرحلة الثانية منها التي شملت القيام بحملة تنظيفٍ واسعةٍ داخل وخارج الصحن الشريف والطرق المؤدّية الى العتبة المقدّسة، فضلاً عن رفع الرمل من المداخل والبوّابات وغيرها من الأمور التي هُيّئت لاستقبال المعزّين.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: