شبكة الكفيل العالمية
الى

إجراءاتٌ طبّية واحترازيّة استباقيّة تتّخذها العتبةُ العبّاسية المقدّسة لزيارة الأربعين

عقدت شعبةُ الشؤون الطبّية في العتبة العبّاسية المقدّسة اجتماعاً تحضيريّاً موسّعاً مع الجهات الطبّية التابعة للعتبة المقدّسة، استعداداً لاستقبال الزيارة الأربعينيّة ووضع الخطط الصحّية والطبّية اللازمة الخاصّة بهذا الحدث الكبير، الذي تشهده كربلاء المقدّسة كلّ عام وذلك كإجراءٍ احترازيّ واستباقيّ لاستقبال هذه الزيارة.
مسؤولُ شعبة الشؤون الطبّية الدكتور أسامة عبد الحسن بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "بتوجيهٍ من الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة تمّ عقد اجتماعٍ تحضيريّ مع المجاميع الطبّية العاملة في العتبة العبّاسية المقدّسة، إضافةً الى الفرق التطوّعية تحضيراً للزيارة الأربعينيّة، وتمّ من خلاله مناقشة ما سيتمّ تقديمه من خدماتٍ طبّية بالإضافة إلى ما سيُتّخذ من إجراءاتٍ وقائيّة واحترازيّة في ظلّ الظرف الصحّي الراهن، المتمثّل بانتشار وباء كورونا وتداعياته".
وأضاف: "من أبرز ما تمّت مناقشتُه هي الإجراءات الوقائيّة الخاصّة بوباء كورونا التي سيتمّ اتّباعها، وأبرز الإجراءات التي ستُتّبع في تشخيص الحالات المصابة وفرزها بالتنسيق مع مديريّة صحّة كربلاء في حالة اكتشافها، إضافةً الى مناقشة أمورٍ أُخَر تتعلّق بنفس السياق وفي ظلّ هذا الظرف الاستثنائيّ".
تجدر الإشارة الى أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة في كلّ زيارةٍ كبرى، تضع من خلال جهاتها الطبّية خطّةً صحّية متكاملة، تتضمّن الإخلاء السريع وتشخيص الحالات المرضيّة وإحالتها الى المستشفيات، فضلاً عن إعطاء الأدوية وخدمات الإسعاف الفوري.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: