شبكة الكفيل العالمية
الى

المرجعيّة الدينيّة العُليا: لابدّ أن تُجرى الانتخابات القادمة وفق قانونٍ عادل ومُنصِف بعيداً عن المصالح الخاصّة لبعض الكتل والأطراف السياسيّة

أكّدت المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا أنّه لابدّ أن تُجرى الانتخابات القادمة وفقاً لقانونٍ عادلٍ ومنصف، ويكون بعيداً عن مصالح الكتل والأطراف السياسيّة، مع مراعاة النزاهة والشفافيّة في مختلف مراحل إجرائها، ويتمّ الإشراف والرقابة عليها بصورةٍ جادّة بالتنسيق مع الدائرة المختصّة بذلك في بعثة الأمم المتّحدة.
جاء ذلك خلال لقاء سماحة المرجع الدينيّ الأعلى سماحة السيد علي الحسينيّ السيستاني (دام ظلّه) قبل ظهر اليوم الأحد (24 محرّم 1442هـ) الموافق لـ(13 أيلول 2020م) بالسيّدة جينين هينيس- بلاسخارت الممثّلة الخاصّة للأمين العام للأمم المتّحدة في العراق، وهذا نصّ ما جاء في هذا الخصوص:
إنّ الانتخابات النيابية المقرّر إجراؤها في العام القادم تحظى بأهمّية بالغة، ويجب أن توفّر لها الشروط الضروريّة التي تُضفي على نتائجها درجة عالية من المصداقية، ليتشجّع المواطنون على المشاركة فيها بصورة واسعة.
ولهذا الغرض لابُدّ من أن تجرى وفق قانونٍ عادلٍ ومنصف بعيداً عن المصالح الخاصّة لبعض الكتل والأطراف السياسيّة، كما لابُدّ من أن تراعى النزاهة والشفافية في مختلف مراحل إجرائها، ويتمّ الإشراف والرقابة عليها بصورةٍ جادّة بالتنسيق مع الدائرة المختصّة بذلك في بعثة الأمم المتّحدة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: