شبكة الكفيل العالمية
الى

تواصل فعاليات المخيم السنوي الثاني للطلبة المتميزين من الجامعات والمعاهد العراقية

أحد فعاليات المخيم
من أجل تكريم الطلبة المتميزين وحثهم على بذل مزيد من التفوّق والعمل على توظيف هذا التميز بالاتجاه الصحيح والإفادة والاستفادة منه ،والعمل على تحفيزهم وضمن المنهاج السنوي لمشروع فتية الكفيل الوطني الذي تبنته العتبة العباسية المقدسة ، وبعد نجاحه في العام الماضي ، تواصلت فعاليات المخيم السنوي الثاني للطلبة المتميزين من الجامعات والمعاهد العراقية، والمقام في مدينة الزائرين على طريق نجف - كربلاء والذي يستمر لخمسة عشر يوماً للفترة من 15اب 2013 الى 1 - ايلول 2013.
المخيم شارك فيه 90 طالباً متميزاً من 14 جامعة و14 معهد وشمل على العديد من الفعاليات والأنشطة الدينية والفكرية والثقافية والعلمية والترفيهية توزعت بين محاضرات ودروس في علوم القران الكريم وشرح موجز لبعض الأدعية الموروثة عن النبي وأهل بيته عليه وعليهم أفضل الصلاة والسلام .
ومن ضمن فعالياته أيضاً محاضرات في التنمية البشرية وأخرى عامة تتعلق بالوضع العام للطالب ،كذلك شمل دروس نظرية وعملية في مهارات التدريب على الإنعاش القلبي والرئوي (CPR ) اضافة لمسابقات دينية وعلمية ثقافية عامة تضمنت أسئلة فقهية وعقائدية وعلمية ، اضافة لحلقات نقاشية وهي عبارة عن ورش عمل حول الوضع الجامعي العام وكيفية النهوض من ناحية التعليم والمناهج الدراسية ،وتأثير المد الغربي على سلوك وأفعال الطالب الجامعي وتقاليده العراقية ، وتكون هذه الورش على شكل مجاميع من الطلبة المشتركين .
هذا وقد تخلل هذا المخيم وضمن برنامجه الترفيهي ، القيام بزيارات للعتبات المقدسة والمزارات الشريفة والاطلاع ميدانياً على ما تشهده من تطور ونهضة عمرانية وثقافية ، كذلك القيام بجولات لبعض مشاريع العتبة العباسية المقدسة الخدمية والاستثمارية المنجزة أو التي هي قيد الإنجاز وسفرات سياحية إلى بعض آثار محافظتي كربلاء المقدسة وبابل .
تعليقات القراء
1 | amir fadhil | الاثنين 19/08/2013 | العراق
بسم الله الرحمن الرحيم تحية طيبة لجميع خدام ابو الفضل العباس (ع) , وبعد اود ان اقول ان المخيم الطلابي الذي قامت به العتبة العباسية هو افضل عمل لطلاب الجامعات والمعاهد من حيث تقوية معلوماتهم الفكرية وترسيخ عقيده اهل البيت (ع) من خلال عيشهم هذة الاجواء الروحانية. ونا العبد المسكين لله كنت احد طلاب هذا المخيم واود ان تتكرر هذة المخيمات وان اوفق بالمشاركة بها . مع تمنياتي بالتوفيق عمار الحسيني
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: