شبكة الكفيل العالمية
الى

خدام العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية يحيون ذكرى شهادة الإمام الجواد عليه السلام

موكب العزاء
بالغ الحزن والأسى وعظيم الألم والشّجى، رفع المؤمنون اليوم الأحد 29 ذو القعدة 1434 هـ الموافق 6 تشرين الاول 2013 م في كربلاء المقدسة، أحر التعازي إلى مقام النبي الأعظم محمد صلى الله عليه وآله، وإلى الأئمة الهداة صلوات الله عليهم أجمعين ولاسيما الامام المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف، بذكرى استشهاد تاسع الأئمة الإمام محمد الجواد عليه السلام.
فمنذ ساعات الصباح الأولى توافدت المواكب الحسينية إلى العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية، لأحياء ذكرى شهادة الإمام عليه السلام وهي تردد القصائد العزائية التي تجسد عظم الفاجعة الأليمة.
وبعد ظهر اليوم الأحد التاسع والعشرين من ذي القعدة خرج موكب خدمة العتبات المقدسة في كربلاء المقدسة ليحيي هذه الذكرى العظمية، منطلقاً من صحن حامل لواء الطف أبي الفضل العباس (عليه السلام) قاصداً حرم أبي عبد الله الحسين (عليه السلام) لتقديم العزاء بذكرى استشهاد ولده تاسع الأئمة (عليهم السلام).
وقد تقدم موكب العزاء عدد من السادة الخدم ومسؤولي العتبة المقدسة، وحين وصولهم إلى صحن أبي الأحرار عليه السلام، كان باستقبال الموكب خدمة المولى أبي عبد الله الحسين عليه السلام، وأقيم مجلس عزاء في صحنه الشريف ألقيت فيه قصائد بحق صاحب الذكرى.
وقد شهد مسير الموكب والذي مر بالباحة الوسطية لساحة ما بين الحرمين الشرفين، إلقاء القصائد والهتافات والكلمات العزائية التي عبرت عن تمسك شيعة اهل البيت (عليهم السلام) بالرسالة المحمدية. ومن الجدير بالذكر فقد شهدت العتبات المقدسة في كربلاء المقدسة دخول عدد من المواكب العزائية أحياءاً لذكرى شهادة الإمام عليه السلام.
ومن الجدير بالذكر إن الإمام عليه السلام، سمّي محمداً وهو بعد في الاَصلاب الشامخات والاَرحام المطهّرات ، أبوه علي الرضا عليه السلام ، وجدّه الكاظم موسى بن جعفر الصادق بن محمد الباقر ابن علي السجاد زين العابدين بن الحسين السبط الشهيد ابن علي بن أبي طالب عليهم السلام .
تعليقات القراء
1 | منتصر البصراوي | الاثنين 07/10/2013 | العراق
السلام عليكم أخوتي المؤمنين
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: