شبكة الكفيل العالمية
الى

(هذي دماك على فمي تتكلم) شعارات رفعها طلبة جامعة كربلاء المقدسة خلال إحياء مراسيم زيارة عاشوراء 1435هـ

مقدمة الموكب
هذي دماك على فمي تتكلم
ماذا يقول الشعر إن نطق الدم
هتفت وللأصفاد في اليد رنة
والسوط في ظهر الضعيف يحكم
هكذا هي الشعارات التي أطلقها طلبة جامعة كربلاء المقدسة والذين حضروا بالآلاف في مسيرتهم السنوية التي انطلقت صباح اليوم الإثنين 7محرم 1435هـ الموافق 11تشرين الثاني 2013م، لإحياء مراسيم زيارة العاشر من محرم الحرام 1435هـ.
وكما هي العادة انطلق الموكب على شكل كراديس معزية وكل كردوس يمثّل كلية من كليات الجامعة المذكورة من شارع قبلة العباس(عليه السلام) باتجاه العتبة العباسية المقدسة، ويتقدمهم عمداء وأساتذة الجامعة وعدد من الموظفين، وبعد مرورهم في الصحن الشريف لأبي الفضل العباس(عليه السلام) صدحت حناجرهم بالهتافات الولائية التي تجسد عظم التضحية الي قدّمها أبطال الطف للأمة الإسلامية على وجه الخصوص والعالم على وجه العموم.
ثم توجّه الموكب صوب العتبة الحسينة المقدسة مروراً بالباحة الوسطية لساحة ما بين الحرمين الشريفين ليكون ختام مسيرتهم، وقد ردّدوا في صحن أبي عبدالله الحسين(عليه السلام).
ومن الجدير بالذكر إن زخم المواكب وتزايدها عاماً بعد عام ما هو إلّا برهان آخر على أن ثورة الحسين (عليه السلام) شعلة متقدة برغم عاديات الزمن تضيء دروب الأحرار، تصرخ بصوت (يا حسين) لم تسمع أُذنُ الدنيا له مثيلاً، فلا يمكن لنور الحق أن تغطيه ظُلمة الطغيان.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: