الى

مكتبةُ العتبة العبّاسية الوحيدة في العراق وواحدةٌ من أربع مكتباتٍ عالميّة تحظى بشكر وإشادة (IFLA)

قدّم الاتّحادُ الدوليُّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات (IFLA) رسالةَ شكرٍ إلى مركز الفهرسة ونُظُم المعلومات التابع لمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، كواحدٍ من بين أربع مكتباتٍ عالميّة والمكتبة الوحيدة في العراق التي حظيت بهذا الشكر، وقد جاء نتيجةً لما قدّمه المكرَّمون بالشكر في إعداد وكتابة التقرير الطوعيّ لبلدانهم، وقد نُشِر هذا في موقعه الرسميّ بالاعتراف بالمكتبات كشركاء في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2021م، وفي باب الخبرات بالمشاركة في عمليّة المراجعة الوطنيّة التطوّعية.
وقال مديرُ المركز في المكتبة التابعة لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة الأستاذ حسنين الموسوي لشبكة الكفيل، إنّ: "هذه الإشادة قد جاءت على أثر مشاركة مركز الفهرسة ونُظُم المعلومات في التقرير الوطنيّ الطوعيّ الأوّل لرؤية التنمية المستدامة 2021م (VNRS)، وقد تمّ التحضير لهذا التقرير منذ فترةٍ ليست بالقصيرة، وبُذِلت فيه جهودٌ كبيرة كالمشاركة في المؤتمرات والفعّاليات ذات الصلة، ولكوننا من المساهِمِين في هذه الرؤية إلى جانب مشاركتنا في الورش مع وزارة التخطيط".
وأوضح الموسوي أنّ: "التعاون مستمرّ مع الوزارات والجهات ذات العلاقة في هذا المجال، فكان هذا التقرير فرصةً طيّبةً للتعريف بما وصلت إليه مكتبةُ العتبة العبّاسية المقدّسة، الذي قدّمته وزارةُ التخطيط العراقيّة في المُنتدى السياسيّ رفيع المستوى في نيويورك شهرَ حزيران الماضي، والذي هدف إلى الإعلان عن التقرير الوطنيّ الأوّل لرُؤية التنمية المستدامة عام ٢٠٣٠م".
يُذكر أنّ الاتّحادَ الدوليّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات (IFLA)، يعتبر أهمّ منظّمةٍ دوليّة تمثّل مصالح المكتبات ومرافق المعلومات والمستفيدين، وهي صوتُ المكتبيّين والموثّقين في العالم، وتضمّ أعضاءً من (150) دولةً عبر العالم.
وللاطّلاع على التقرير ومحتواه المتضمّن ما تقدّم اضغَطْ هنا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: