شبكة الكفيل العالمية
الى

الانتهاء من تركيب قواعد الشباك والمباشرة بتركيب الوردات على الهيكل الخشبي لشباك ضريح أبي الفضل العباس(عليه السلام)..

وردة قاعدة الشباك
بعد أن تمّ الانتهاء من تركيب (قواعد الشباك التحتية) على الهيكل الخشبي للشباك الجديد، بوشر بتركيب فقرة جديدة وهي (وردات قواعد الشباك) وحسب خطة تركيب أجزاء وفقرات الشباك الشريف التي وضعها مصنع العتبة العباسية المقدسة لصناعة شبابيك الأضرحة والمزارات الشريفة، وهي الجهة التي تقوم بصناعة وتركيب كافة أجزاء الشبّاك الجديد لضريح أبي الفضل العباس(عليه السلام) بكوادر عراقية، هذا بحسب ما تحدّث به لشبكة الكفيل مدير المصنع المذكور الصائغ رعد حسين الخفاجي.
وأضاف: "أعمال تركيب أجزاء الشباك الشريف لأبي الفضل العباس(عليه السلام) تجري بوتيرة متصاعدة وبشقّيها: التصنيعي (إتمام ما تبقّى من أجزاء وفقرات خاصة بالشباك) والتركيبي (تركيب ما تمّ إنجازه في وقت سابق من أجزاء وتركيبها على الهيكل الخشبي للشبّاك)، وتجري هاتان العمليتان وبحمد الله وببركة أبي الفضل العباس(عليه السلام) باتّجاه متوازٍ من أجل إتمام هذا العمل المبارك بأسرع وقتٍ ممكن، حيث أنّ الدقّة والتقنية التي تمّت بها صناعة أجزاء الشباك الجديد لمرقد أبي الفضل العباس(عليه السلام) هي الأولى من نوعها ليس في العراق وحسب، وإنّما في كافة الدول المختصة بصناعة شبابيك الأضرحة الشريفة، والذي يعتبر سبقاً للعتبة العباسية المقدّسة في هذا المجال".
وأضاف: "يبلغ عدد هذه الأجزاء (وردات القواعد) 18 وردة، سيتمّ تركيبها تحت قواعد الأعمدة الجانبية وعلى جانبي قواعد الشباك الشريف, وبطريقة تركيب جديدة تختلف اختلافاً جذرياً عن الطرق والآليات كافة التي يتمّ بها تركيب الأجزاء المستخدمة بصناعة أي شباك، وهي من الميزات التي ميّزت عملنا الجديد إضافة للميزات الأخرى، فسُمْك الوردة هذه يبلغ (2,5ملم) أي بزيادة ضعفين ونصف عن سمك الوردة القديمة, وبزخرفة ونقش جديدين".
وبيّن الخفاجي: "هذه القطع المنتجة تتميّز بالإضافة للسُمْك والحرفية الدقيقة بتصنيعها, فهي تتمتّع بالقوّة والمتانة العاليتين، والتي أكسبتها قدرة إضافية للمقاومة, وكما أنها مصنوعة من الفضة النقية عيار(999) والمخلوطة بالذهب النقي عيار(24) وبنسبة خلط 2%، حيث يتمّ صهر الفضة النقية والمخلوطة بالذهب الصافي في مصبّات خاصة مُعدّة لهذا الغرض؛ للحصول على سبائك، والتي (تدرفل) فيما بعد وتُسحب على شكل صفائح، لتأتي بعدها عمليات التهيئة، وتشمل النقش والتشذيب واستخلاص الحدود للقطعة المُنتجة والطوي والبرد والتعديل، وكلّ هذه الأعمال تكون يدوية وبأيدي أمهر المختصّين العراقيين في هذا المجال ومن الكوادر العاملة بالمصنع، ثمّ الأعمال النهائية التي تشمل اللحام بالفضة وقطع التثبيت".
من الجدير بالذكر إنّ الشباك الجديد لضريح المولى أبي الفضل العباس(عليه السلام) تمّت صناعته في ورش معمل الصياغة التابع للعتبة المقدسة بمواصفات عالية المتانة والجودة والدقة، هو أوّل شبّاك يتمّ تصنيعه في العراق وبأيدي الصاغة العراقيين، ويمتاز بخصائص جديدة وفريدة وعديدة تُضاف إلى خصوصية انفراده أصلاً بجمالية نقوشه وزخارفه الموجودة في جميع قطعه، وتميّزه عن باقي الأضرحة في العالم، حيث سيتمّ استبداله مع المحافظة على هذه الخصوصية لإبقاء هذا الصرح الفني الجميل أطول فترة ممكنة على حاله حاملاً لخصائصه التي تجعله ينفرد عن كافة شبابيك الأضرحة المقدّسة والمزارات في العراق والعالم الإسلامي كما شهِد بذلك ذوو الاختصاص.
تعليقات القراء
2 | تبارك الربيعي | الاثنين 26/05/2014 | العراق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر جهودكم وكل ما تقومون به من خدمة للمذهب نسأل الله أن تكون في ميزان حسناتكم لدينا طلب من حضرتكم أن تزودونا بصورة لنموذج الشباك المقترح وضعه على ضريح مولانا أبا الفضل العباس سلام الله عليه دمتم برعاية مولانا صاحب الزمان(عج)
الرد :
الشباك الجديد لضريج المولى أبي الفضل العباس علية السلام هو بنفس تميمية القديم
1 | ميثاق مدلول | الاثنين 26/05/2014 | العراق
اللهم بارك في جهودهم وعملهم بحق ابي الفضل العباس
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: