شبكة الكفيل العالمية
الى

بالتعاون مع العتبة العباسية المقدسة مؤسسة نور الحسن الخيرية تُقيم مهرجانها السنوي الثالث لتكريم المتفوّقين من الأيتام والمتعفّفين..

جانب من الأحتفالية
دأبت العتبة العباسية المقدسة على إقامة ورعاية العديد من الفعاليات والبرامج التي تخصّ فئات المجتمع، ومن تلكم الفئات الأيتام والمتعفّفين حيث أقامت مؤسسةُ نور الحسن(عليه السلام) الخيرية مهرجانها السنويّ الثالث لتكريم أبنائها الطلبة المتفوّقين دراسياً وهم من شريحتي الأيتام والمتعفّفين وشهد المهرجان حضوراً واسعاً ضمّ ممثّلين من العتبتين المقدستين وأولياء أمور الطلبة.
مدير المؤسسة الأستاذ عيسى الحسني بيّن من جانبه: "إنّ الاحتفال بهذه الشريحة من المجتمع ومن مكانٍ مقدسٍ يعمل بشكلٍ كبير على رفع نفسية الأيتام والمتعفّفين ويجعلهم قادرين على تطوير أنفسهم لخدمة بلدهم ويدخل في نفوسهم الفرحة ويزرع الأمل، وإقامة هذا المهرجان هو من أجل الأخذ بيد الأيتام الذين ترعاهم المؤسسة وتشجيعهم على مواصلة التعلّم والتفوّق لضمان مستقبلٍ جيدٍ لهم".
وأضاف: "في هذا الاحتفال تمّ تكريم أكثر من (450) طالباً وطالبةً من جميع المراحل الدراسية ابتداءً من رياض الأطفال وانتهاءً بالدراسة الجامعية من أيتام وأبناء العوائل المتعفّفة التي ترعاها مؤسّستنا، فضلاً عن استضافة أكثر من (900) فرد من الأيتام والعوائل المتعفّفة لحضور هذه الفعالية، وتشرّفهم بوجبةٍ تبرّكية في مضيف أبي الفضل العباس(عليه السلام)".
واختتم الحسني حديثه: "إنّنا نتقدّم بالشكر الوافر للعتبة العباسية المطهرة وأمينها العام السيد أحمد الصافي على رعايته هذه الشريحة وهذا المهرجان، كما نشكر جميع من حضر لمساندة هؤلاء الأطفال من مسؤولين ووجهاء مدينة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: