شبكة الكفيل العالمية
الى

وضع البلاطة الذهبية الأخيرة للمنارة الشرقية في مشروع تذهيب مآذن مرقد أبي الفضل العباس عليه السلام

مقرنصات المنارة
مقرنصات المنارة
أنجزت الملاكات الهندسية والفنية في العتبة العباسية المقدسة تذهيب منارتي العتبة العباسية المقدسة بوضع البلاطة الأخيرة للمنارة الشرقية مطلع هذا الأسبوع ، هذا ما صرح به لموقع (الكفيل) رئيس قسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدسة والجهة المختصة المشرفة على المشروع المهندس ضياء مجيد الصايغ



وأضاف" أن شركة (أرض القدس) المنفذة لمشروع تذهيب منارتي العتبة العباسية المقدسة – هي شركة عراقية تتخذ من كربلاء المقدسة مقراً لها -، وبإشراف القسم، قد أنجزت تذهيب المنائر بالكامل ليتم افتتاحهما في وقت لاحق" .



يذكر أن قسم المشاريع الهندسية وقسم الشؤون الهندسية والفنية في العتبة العباسية المقدسة قد نفذا العشرات من المشاريع الكبيرة(ومنها هذا المشروع) منذ تأسيسهما بعد سقوط النظام البائد،وقد تم تنفيذ معظمها بكوادرهما العراقية، وأشرفا على ما تبقى منها والمنفذ معظمه بكوادر عراقية أيضاً تابعة لشركات من خارج العتبة، أو النادر مما نفذه عمالة أجنبية. وكانت الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة على لسان الأمين العام العلامة السيد أحمد الصافي كان أدلى بتصريح رسمي لموقع الكفيل في وقت سابق مفاده إن "الأعمال المختلفة من المشاريع وشراء العديد من المعدات الهندسية والتصنيعية والعلمية والخدمية والسيارات المتنوعة، وذلك لرفد أقسام العتبة بما تحتاجه، لخدمتها ولتطويرها، ولراحة زائريها، يتم بتمويل من ديوان الوقف الشيعي التابع لمجلس الوزراء العراقي، وبنسبة 90% ، بينما يتم تمويل النسبة الباقية - أي 10% - من الأموال الواردة إلى شبابيك الأضرحة المقدسة من الزائرين، وقسم الهدايا والنذور في العتبة المقدسة، والتي ترد فيهما أموال من العراقيين في الداخل والخارج، ومن العرب والأجانب".





تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: