شبكة الكفيل العالمية
الى

رؤساء الوفود المشاركة في مهرجان ربيع الشهادة السادس يلتقون السيد الصافي

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
ضمن سلسلة الفعاليات اليومية في مهرجان ربيع الشهادة العلمي السادس التقى أمين عام العتبة العباسية المقدسة السيد أحمد الصافي رؤساء الوفود المشاركة في مهرجان ربيع الشهادة في قاعة التشريفات الخاصة بالعتبة المقدسة.

حيث بدأ اللقاء بكلمة شكر من الوفود المشاركة على حسن الاستضافة لهم من قبل الأمانتين العامتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية القائمتين على المهرجان ومن ثم تلته كلمة للسيد الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة أكد فيها على أن نجاح كل مهرجان يعتمد على طبيعة الوفود المشاركة فيه وتنوع فعالياته فضلاُ عن إن الإخلاص في أي عمل هو عامل النجاح الأول.

وضاف أيضاً "أردنا من كربلاء أن تكون فسحة لنشر الثقافة ولغة التسامح إلى العالم أجمع ومجمعاً لنتعرف على وجوه طيبة لها مكانتها في بلدانها، ولتتتعرف بدورها على ما يجري هنا فتتلاقح الأفكار وتنضج الرؤى بما يخدم الإسلام والمسلمين من أرض كان لبطلها الإمام الحسين عليه السلام الفضل بتوفيق الله في إبقاء أحكام الإسلام حية لتصلنا كما صدرت من خاتم الأنبياء محمد صلى الله عليه وآله ".



وتحدث السيد الصافي للوفود حول أهمية التواجد في هذه البقاع الطاهرة خلال مواسم الزيارات الخاصة بها طوال العام، والتي تعتبر الأكثر من بين كل البقاع المقدسة في العراق والعالم، وخاصة زيارة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام، حيث تواجد خلال أربعينية هذا العام وخلال 10 أيام فقط أكثر من 14 مليوناً و200 الف زائر، من العراق ومن عشرات البلدان في العالم، وهو حدث يُعد الأكبر في العالم من عدة جوانب، من حيث عدد المتواجدين في هذه المدة القصيرة، ومن حيث حجم الخدمة المجانية المقدمة من قبل العراقيين البسطاء لجميع هؤلاء الزائرين، من الطعام والمبيت والكماليات الأخرى والعلاج وغيره، فضلاً عن إن تواجد هذه الجموع المليونية إنما يكون من خلال المشي من مسافات كبيرة تصل لمئات الكيلومترات، وغير ذلك من الأمور التي تنفرد بها كربلاء عن سواها من مدن العالم.

ومن ثم أستمع السيد الصافي إلى استفسارات ومقترحات من قبل الوفود المشاركة حول المهرجان وسبل والارتقاء به تذليل المعوقات في الدورات القادمة ووعدهم بإحالة مقترحاتهم إلى اللجنة التحضيرية للمهرجان لإقرار ما هو مناسب منها.

ومن جانبها عبرت الوفود عن شكرها امتنانهم على الجهود المبذولة من قبل خدام العتبات المقدسة في كربلاء في مجال التطور العمراني والثقافي التي تشهده المدينة المقدسة وخصوا بالذكر المشاريع المفتتحة أخيراً في العتبة العباسية المقدسة



يذكر أن مهرجان ربيع الشهادة يقام في شهر شعبان من كل عام هجري بمناسبة ولادات الأنوار الثلاثة الإمام الحسين (3شعبان) والإمام علي بن الحسين السجاد (5شعبان) وحامل لواء الطف أبي الفضل العباس(4شعبان) عليهم السلام جميعاً، وقد انطلق للمرة الأولى في عام 2005م، وهو ضمن سلسلة مهرجانات وفعاليات ثقافية أسستها وتُديرها وتُمولها الأمانتان العامتان للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية .
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: