شبكة الكفيل العالمية
الى

مضيف أبي الفضل العباس(عليه السلام) موائده ممدودة وبركاته في متناول زائري الأربعين..

أعلن رئيسُ قسم المضيف في العتبة العباسية المقدسة الحاج كاظم عبادة أنّ موائد المضيف ممدودة وبواقع ثلاث وجبات يومياً، تبدأ بالوجبة الصباحية –الفطور- والغداء وتنتهي بوجبة العشاء، وجميعنا هنا نعمل يداً واحدة كخلية النحل من أجل تقديم خدمةٍ مباركةٍ لزوار أبي الفضل العباس(عليه السلام) ومن أجل توفير كافة أنواع الخدمات للمنتسبين والزوّار والضيوف في آن واحد ونسأل الله القبول، فضلاً عن مئات الوجبات البينية وعلى مدار الساعة، أمّا منتسبو قسم المضيف فهم يعملون بلا هوادة بمساعدة بعض المتطوّعين، حيث وصلت أعداد الوجبات اليومية الى أكثر من (30ألف) وجبة تُضاف اليها (14ألف) وجبة أخرى لمنتسبي العتبة المقدّسة ومتطوّعيها.
مُضيفاً: "أنّ استعدادات المضيف لهذا العام لا تقلّ عن استعدادات الموكب الخارجي للعتبة المقدّسة، فقد زُوّد ببعض المعدّات التي من شأنها أن تزيد من عدد الوجبات لتغطية الخدمات لأكبر عدد من الزائرين، منها مكائن صناعة الكباب والأفران وغيرها من الأدوات، ففي هذه الأيام المباركة نستنهض كلّ الهمم ونشدّ من الأزر حتّى نكون في خدمة الزائرين القادمين من كلّ مكان في العالم الإسلامي، لا يحدّنا الوقت ولا نشعر بالكلل أو الملل ما دمنا تحت خيمة العطاء الهاشمي خيمة قمر العشيرة(عليه السلام)، ونحن بمجرّد أن نرى هذا الإقبال على المضيف من قبل الزائرين ينزاح عنّا كلّ الهمّ ويذهب التعب، نسأل الله أن يحفظ زوّار الحسين(عليه السلام) ويجعلنا مشاريع خدمةٍ أبدية ونحن نستمدّ العون في العمل من صاحب المرقد الطاهر".
الزائر فاضل مهدي فرحان بيّن قائلاً: "في هذه السنة بالذات شاهدنا تقدّماً ملحوظاً بل وكبيراً في مستوى الخدمة، فالترتيب الذي نلاحظه على كلّ المستويات الخدمية أمرٌ يوجب علينا أن نقدّم الشكر للقائمين على إدارة العتبة، فهنا شاهدنا التميّز ولمسنا الخدمة الحقيقية، ونريد من المسؤولين في إدارة العتبة أن يسعوا من أجل توسعة المكان حتى يلائم الأعداد الكثيرة التي ترد للزيارة من كلّ مكانٍ في العالم، نسأل الله أن يحفظ زوّار الحسين(عليه السلام) وأن يوفّق خَدَمَتَهم إنّه سميع الدعاء".
تعليقات القراء
2 | ام بنين غريبة وطن | 12/12/2014 | United States
مأجورين لخدمة. قمر بني هاشم. ربي يجعلنا وإياكم من اتباع ال محد صل الله عليه و آله وصحبه وسلم
1 | محمد قاسم الخفاجي | 12/12/2014 | العراق
في ميزان حسناتك وجزاك الله خيرا الجزاء
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: