شبكة الكفيل العالمية
الى

ملاكاتُ مصنع شبابيك الأضرحة في العتبة العباسية المقدّسة تصل لمراحل متقدّمة في مشروع صناعة شبّاك "صافي صفا"..

أحد أجزاء الشباك
في باكورة أعمالها الخاصّة بصناعة شبابيك الأضرحة والمزارات والمقامات المطهّرة تواصل الملاكاتُ الفنية العاملة بمشروع صناعة شباك مزار مقام أمير المؤمنين(عليه السلام) ومرقد (أثيب اليماني) المعروف بـ(صافي صفا -رضي الله عنه-) في محافظة النجف الأشرف، ووصلت لمراحل متقدّمة في تصنيع أجزائه أو تركيب ما تمّ تصنيعه منها، وتجري هذه الأعمال بالتوازي مع ما تقوم به هذه الملاكات من أعمال خاصّة بشباك مرقد أبي الفضل العباس(عليه السلام) الجديد ومن دون حدوث أيّ تقاطعات في العمل وحسب الخطوط الانتاجية الخاصّة به.
حيث تمّ الانتهاء بصورةٍ كاملةٍ من صناعة محراب أمير المؤمنين علي(عليه السلام) والذي سيمتدّ على طول الطابقين من المزار وحسب التصميم الخاص به، حيث يتألّف الطابقان من محراب وسورٍ صغير (محجّر) يحيط به من الخارج، حيث يبلغ طوله (13,25م) وارتفاعه (1,40م) والإطارات مصنّعة من مادة الخشب الصاج، أمّا المشبكات فهي من مادة (البراص) الذهبيّ، ويتكوّن من (13مقطعاً) قياس الواحد (82سم × 146سم) مع الإطار باستثناء مقطع المحراب، والذي يبلغ ارتفاعه (1,90م) ويتكوّن المقطع الواحد من (8أعمدة) و (16صفاً)، أمّا مقطع المحراب فيتكون من (8أعمدة) و (21صفاً)، وهذه المقاطع بدورها تتكوّن من (280 زبانة (القطع الواصلة بين كرةٍ وأخرى)، 128 كرة، 48 نصف كرة).
أما سور الطابق الأرضيّ (المحجّر) المحيط بالمحراب فيبلغ طوله (13,25م) وارتفاعه (1,24م)، وهو يتكوّن من (13مقطعاً) أيضاً بعرض (82سم) وارتفاع (124سم) ويتكوّن المقطع الواحد من (9أعمدة) و (14صفاً).
أمّا شبّاك مرقد صافي الصفا فقد وصلت نسبةُ إنجاز ما تمّ تصنيعه من أجزائه الى مراحل متقدمة حيث تمّ الانتهاء من تنصيب الهيكل الخشبي باستثناء جزئه العلوي (مجموعة الكلوي)، كذلك تمّ الانتهاء من تصنيع قطع المشبّكات (الدهنات) ورُكّبت على الهيكل الخشبيّ، حيث يبلغ عدد هذه (الدهنات) -14- من ضمنها الباب، ويبلغ قياس قطع المشبّكات (الدهنات) (82سم×175سم) مع الإطار، وتتكوّن من (8أعمدة) و (19صفّاً) وتتألّف من (331 زبانة (القطع الواصلة بين كرةٍ وأخرى) و 152 كرة و 54 نصف كرة) ليكون العدد الكليّ مع مشبّكات المحراب (4303 زبانة، 1976 كرة، و702 نصف كرة).
ومن الجدير بالذكر أنّ خَدَمَة أبي الفضل العباس(عليه السلام) من العاملين في هذا المشروع أرادوا أن يوصلوا رسالةً مفادها أنّ المشاريع التي تُنفّذ في العتبات المقدّسة وبأيدي أبنائها من المنتسبين، هي من أجود ما يكون نوعاً ومتانةً، فضلاً عن أنّها تُنفّذ في أشرف وأقدس الأماكن في العالم، وإنّ هذا المشروع سيكون فاتحة خيرٍ لمشاريع مستقبلية أخرى إن شاء الله.
يُذكر أنّ الهدف من إنشاء مصنع العتبة العباسية المقدّسة لصناعة شبابيك الأضرحة والمزارات الشريفة هو لسدّ احتياجات ‏العتبة ‏العباسية وباقي العتبات المقدّسة والمزارات الشريفة في العراق من ‏أعمال الصياغة وصناعة شبابيك ‏الأضرحة ‏الخاصة ‏بها، وللصيانة الدورية للموجودات الذهبية فيها، وقد أُنشِئ المصنع بجميع معامله بكوادر عراقية ويقوم بأعمال الصناعة فيه نفس الكوادر دون تدخّل أجنبيّ، وقد تمّ تجهيزه بجميع المواد اللازمة لعمله وهي ‏‏تنتج الذهب ‏النقيّ اللازم لتنفيذ مشاريع العتبة التي يدخل الذهب في إنجازها ‏وبأحدث المكائن والأجهزة والمعدّات والقوالب، ‏والمصنع مُكوّن ‏من عددٍ من المعامل الفرعية بلغت إلى الآن (11) معملاً، وكلّ معملٍ ‏يتألّف من ‏ورش عملٍ متخصّصة، بالإضافة لأعمال ‏الصناعة الجديدة يقوم المصنع بأعمال صيانة كافة الموجودات ‏المصنوعة من الذهب والفضّة في الحرم ‏الشريف.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: