شبكة الكفيل العالمية
الى

اللمسات الأخيرة لمشروع مركز الصدّيقة الطاهرة(عليها السلام) للنشاطات النسوية التابع للعتبة العباسية المقدّسة..

بناية المركز من الخارج
يشهد مشروع مركز الصدّيقة الطاهرة(عليها السلام) للنشاطات النسوية التابع للعتبة العباسية المقدسة (المركز الثقافيّ النسويّ) وضع اللمسات الأخيرة لإنجازه استعداداً لافتتاحه خلال شهر شعبان الخير، ويُعتبر هذا الصرح من المشاريع ذات الأهمية البالغة وكانت أعماله متواصلة ولم تشهد أيّ توقّفٍ أو تلكّؤ نتيجةً لما أبداه قسمُ المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدّسة وهو الجهة المشرفة على تنفيذه بصورةٍ مباشرة من تعاونٍ مع الشركة المنفّذة له، وانعكس هذا التعاون بما يملكه القسمُ من حنكةٍ في الإشراف والتنفيذ على إنجاز هذا المشروع ضمن المدّة الزمنية المحدّدة ووفقاً للمواصفات الفنية والهندسية التي تمّ الاتّفاق عليها.
رئيسُ قسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدّسة المهندس ضياء مجيد الصائغ بيّن من جانبه لشبكة الكفيل: "يُعدّ هذا المشروع من المشاريع التي تبنّتها العتبةُ المقدّسة والتي تهدف الى رفع مستوى الثقافة الإسلامية لدى المرأة والرقيّ بها واستثمار الطاقات الاستثمار الأمثل وبما ينعكس إيجاباً على حياتها العملية، وهو من المراكز التخصّصية التي تأتي مجسّدة لأهداف العتبة المقدّسة الطامحة لبناء مؤسّسةٍ تهتمّ بشؤون المرأة الصحية والاجتماعية والثقافية والنفسية وفقاً لرؤية إسلامية صحيحة معتمدةً على نهج أئمة أهل البيت(عليهم السلام) وتأهيلها ثقافياً واجتماعياً عن طريق الدورات التثقيفية والتعليمية لتطوير الذات في مجالات (القرآن الكريم، الحديث الشريف، البحوث الدينية، الخطابة والفقه وأصوله، العقيدة والفكر الإسلامي)، كذلك إقامة دروس وتنظيم ندوات دينية ومحاضرات عامّة وتقديم النصح والتوجيه للنساء والإجابة عن استفساراتهنّ زيادةً على المسابقات الدينية المختلفة وبإشراف كادرٍ متخصّص".
وبيّن الصائغ: "المشروع نُفِّذَ من قبل شركتي (أنوار الحضر) العراقية و(آوج قلعة) التركية للمقاولات العامة وأُقيم على مساحةٍ مقدارها (2100 م2) بواقع ستّة طوابق مساحة الطابق الواحد (1550 متراً مربعاً) ما عدا الطابق تحت الأرضي فتبلغ مساحته (2100 م2)، ويبلغ ارتفاع المبنى (33,20 م) وهو عبارة عن هيكلٍ خرسانيّ (أعمدة وسقوف) تمّ تقطيعه بالطابوق".
أمّا عن أهمّ المنظومات التي سيتمّ تزويدُه بها فهي الأنظمة الكهربائية وتشمل: (نظام إنارة متكامل، نظام الإنذار عن الحريق، نظام الاتّصالات ومنظومة الأنترنت، مراقبة نظام التلفاز المرئي، نظام ستلايت, نظام المصاعد, منظومة إدارة المبنى، نظام مانعة الصواعق, نظام التأريض)، أمّا الأنظمة الميكانيكية فتشمل: (نظام التبريد والتدفئة، نظام الماء المثلّج, نظام المـــاء الحار, نظام التهوية، نظام الحماية من الحريق)، أمّا الواجهات الخارجية فتشمل: تغليف الخارج بالمرمر ومادة الـ(PVC) والخشب الصاج، والإنهاءات الداخلية سيتمّ طلسها بمادّة الجصّ والبورك (البياض) مع السيراميك، أمّا الشبابيك فهي من مادة الألمنيوم مع زجاج مزدوج، والأبـواب من الحديد مع أبوابٍ خشبية وألمنيوم و(PVC).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: