شبكة الكفيل العالمية
الى

المؤمنون يُحيون ذكرى ولادة كريم أهل البيت الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام) قرب ضريح أخويه الحسين والعباس(عليهما السلام)..

بمناسبة ذكرى الولادة الميمونة لمعزّ المؤمنين وكريم أهل البيت الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام) تتقدّم شبكةُ الكفيل بأسمى آيات التهاني والتبريكات الى مقام صاحب العصر والزمان الإمام الحجّة المنتظر(عجّل الله تعالى فرجه الشريف) والى مراجعنا العظام والأمّة الإسلامية جمعاء، سائلين العليّ القدير أن يحفظ العراق وشعبه ومقدّساته من كلّ سوء وأن يمنّ على أبناء القوّات الأمنية والحشد الشعبيّ الأبطال بالنصر المؤزّر، وبهذه المناسبة المباركة شرعت أقسام العتبة العباسية المقدّسة بالعمل وزيّنت أروقة الصحن الشريف بباقات زهور الزينة ومظاهر الفرح وعلّقت اللافتات التي تبيّن مكانة ومنزلة الإمام(عليه السلام).
ولد الإمام الحسن(عليه السلام) في الخامس عشر من شهر رمضان المبارك عام (3ﻫ) في المدينة المنوّرة حيث نشأ (عليه السلام) في أحضان بيت النبوّة ومعدن الرسالة وكان (عليه السلام) يُعرف بالكرم والسخاء فكان المالُ عنده غايةً يسعى من خلالها إلى كسوة عريان، أو إغاثة ملهوف، أو وفاء دين غريم، أو إشباع جوع جائع وغيره، ومن هنا عُرف (عليه السلام) بكريم أهل البيت، فقد قاسم الله أمواله ثلاث مرّات، نصفٌ يدفعه في سبيل الله ونصفٌ يبقيه له، بل وصل إلى أبعد من ذلك، فقد أخرج ماله كلّه مرّتين في سبيل الله ولا يبقي لنفسه شيئاً، فهو كجدّه رسول الله(صلى الله عليه وآله) يعطي عطاءَ مَنْ لا يخاف الفقر، وهو سليل الأسرة التي قال فيها ربّنا تعالى: (وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)، وهو(عليه السلام) من الشجرة الطيّبة التي تؤتي أُكُلَها كلّ حين، فمن كريم طبعه(عليه السلام) أنّه لا ينتظر السائل حتّى يسأله ويرى ذلّ المسألة في وجهه، بل يُبادر إليه قبل المسألة فيُعطيه.
يُذكر أنّه ستنطلق مساء اليوم الخميس (14رمضان 1436هـ) الموافق لـ(2تموز 2015م) فعالياتُ مهرجان الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام) الذي يُقيمه أهالي مدينة الحلة (مدينة الإمام الحسن(عليه السلام)) برعاية العتبتين المقدّستين الحسينية والعباسية تحت شعار: (الإمام الحسن المجتبى معزّ المؤمنين ونبراس المجاهدين) من باحة مقام ردّ الشمس في مدينة الحلة مركز محافظة بابل.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: