شبكة الكفيل العالمية
الى

مدارس مجموعة أبي الفضل العباس (عليه السلام) التعليمية تستحدث الدرس المختبري

أحد المختبرات
حرص قسم التربية والتعليم العالي في العتبة العباسّية المقدّسة على إعطاء أهمية كبيرة للمختبر المدرسي في مدارس مجموعة أبي الفضل العباس (عليه السلام) التعليمية؛ بوصفه بيئةً عملية لتنمية المهارات العلمية ، وهو يسهّل على المُتَعلّمين التَعلّم والمُعلّمين الأداء المتكامل في شرح دروسهم، وإجراء التجارب العملية بانفسهم، وبناء لهذه المعطيات فقد تم تجهيز صفوف نموذجية وتجهيزها بالمستلزمات المختبرية المختلفة واطلاق فعّالية خاصّة بالدرس المختبري.

مسؤول شعبة الوسائل التعليمية في المعاونية التعليمية الأستاذ وسيم طالب بين من جانبة " حرص قسم التربية والتعليم العالي وبتوجيهٍ مباشر للمعاونية التعليمية - شعبة الوسائل التعليمية - (وحدة المختبرات والمكتبة)، على تفعيل دور المختبر المدرسي بما يتوافق مع الرعاية العلمية الحديثة في مدارس مجموعة أبي الفضل العباس (عليه السلام) التعليمية، والحرص على الاهتمام بالتعلّم الذاتي، وإشراك الطلبة بإجراء التجارب العملية بانفسهم وأداء جميع التجارب العملية بالمقرر الدراسي وتنظيم العلاقة بين منسّقي المعلومة ومعلّمي العلوم؛ لتحقيق الأهداف التربوية للمختبر المدرسي من خلال هذه الفعاّلية ".

وأضاف " تم توفير مختلف الأمكانات لمختبرات المواد العلمية (العلوم، و علم الاحياء، والكيمياء، والفيزياء، والحاسوب)، كذلك الانتهاء من تجهيز مختبري العلوم في مدرستي سيد الماء والعميد للبنين حاليا من جميع المستلزمات المختبرية والأثاث، فضلا عن اللباس المختبري، والعمل جارٍ لتجهيز كافّة المختبرات في مدارس المجموعة المباركة جميعها وأنَّ التجربة والملاحظة لها أهمية كبيرة في تنمية مدارك الطلبة ومقدرتهم الابداعية، ودرجة استيعابهم للمعلومات، ولا سيما تلاميذ المرحلة الابتدائية؛ لما للمختبر العلمي من دور في تنمية اتجاهات وميول المتعلّمين للتعلّم وحب العمل أثناء تواجدهم داخل المختبر" .
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: