شبكة الكفيل العالمية
الى

المركزُ الإسلاميّ للدّراسات الاستراتيجية في العتبة العبّاسية المقدّسة يتبنّى مشروعاً لجمع التراث الكلاميّ الشيعيّ المطبوع..

أحد مجلادات المشروع
تبنّى المركزُ الإسلاميّ للدراسات الاستراتيجية التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسيّة المقدّسة مشروعاً فكريّاً ثقافيّاً كبيراً يهدف إلى جمع وتبويب وتصنيف موضوعيّ للتراث الكلاميّ الشيعيّ المطبوع تحت عنوان: (موسوعة التراث الإماميّ في علم الكلام وردّ الشبهات والمسائل الخلافية)، هذا بحسب ما تحدّث به مديرُ المركز السيد هاشم الميلانيّ.

مضيفاً: "تهدف هذه الموسوعة إلى:

1- ترتيب وتصنيف التراث الكلاميّ الإمامي بحسب الموضوع وحروف الهجاء.

2- تسهيل الوصول إلى المفردات الكلاميّة.

3- الاطّلاع على جميع ما كتبه علماؤنا حول المفردات الكلاميّة في مكانٍ واحد.

4- رعاية التسلسل الزمنيّ لنقل المفردات الأقدم فالأقدم.

5- الوقوف على تطوّر الكلام الإماميّ عبر القرون.

6- الوقوف على مناهج علمائنا الكلاميّة.

مبيّناً: "أنّه بعد الشـروع في إعداد هذا العمل، صادفتنا ذكرى ألفية السيِّد المرتضى علم الهدى علي بن الحسين الموسوي (355 - 436هـ)، فارتأينا اقتطاع ما يخصُّ تراثه الكلاميّ من هذه الموسوعة وطبعه بشكلٍ مستقلّ؛ إحياءً لهذه الذكرى ووفاءً لحقِّ السيِّد من جهة، وتقييم أصل العمل وتقويمه من قِبَل ذوي الخبرة من جهة ثانية وقد أُصدر منها ثلاثة أجزاء".

وأوضح السيد الميلانيّ: "أنّ منهجيّة العمل بهذا المشروع تعتمد على أمور عدّة منها:

1- تقطيع النصوص وتبويبها بحسب الموضوع وترتيب حروف الهجاء.

2- وضع رقم الصفحة في البداية ثمّ يأتي النصّ.

3- استخدام الإحالات لتسهيل الوصول إلى المعلومة، أو لكون أنّ بعض المفردات يمكن تصنيفها في عدَّة أماكن.

4- تكرار بعض المباحث المشتركة في عدَّة أماكن توخّياً للفائدة.

5- حاولنا رعاية التسلسل الزمنيّ للكتب وإن لم نوفَّق بشكلٍ كامل.

6- وضعنا في نهاية بعض المفردات إحالات إلى مفردات أخرى مرتبطة بأصل البحث".

ونوّه السيّد الميلانيّ الى أنّ: "هذا العمل رغم فوائده الكثيرة يُعاني من اختلال سياق الكلام بعد تقطيع النصّ، ولمعالجة هذا الأمر ربَّما قمنا بنقل كلام المؤلِّف وإن لم يرتبط بأصل الموضوع وأوردنا بعض المباحث الأُصولية (الإجماع والخبر الواحد و...)، والمباحث الفقهية (الأذان، الوضوء، الصلاة، و...)، لعلقتها الكلاميّة أو لكونها أصبحت من المسائل الكلاميّة ومثاراً للجدل والأخذ والعطاء الكلاميّ، وحذفنا بعض الرسائل المنسوبة إلى السيِّد المرتضى(رضي الله عنه) رغم وجودها في رسائله المطبوعة، وهي: إنقاذ البشـر من الجبر والقدر، الحدود والحقائق، مسألة في معجزات الأنبياء(صلوات الله عليهم)".
تعليقات القراء
1 | امجد طاهر | 09/12/2015 | العراق
موفقين لكل مافيه الخير والصلاح واقامة مثل هذه المشاريع التي تصب في خدمة الاسلام المحمد الاصيل
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: