شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبة العباسية المقدسة تحضر المؤتمر السنوي الثاني للعتبة الكاظمية المقدسة

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر
من أجل إدامة وتوثيق الأواصر العلمية والثقافية والأدبية ومن أجل خلق حالة من التعاون في هذه المجالات بين العتبة العباسية المقدسة وباقي العتبات المطهرة وانطلاقا من الدور المهم الذي تلعبه العتبة العباسية المقدسة في نشر فكر أهل البيت عليهم السلام وباقي العلوم الأخرى, حضرت العتبة العباسية المقدسة المؤتمر السنوي الثاني للعتبة الكاظمية المقدسة حيث مثلها وفد رفيع المستوى, ويتمحور هذا المؤتمر حول الإمامين الجوادين عليهما السلام.

وقد أقيم تحت شعار (الإمامان الكاظم والجواد عليهما السلام خزان علم وبحور معرفة ومعادن حكمة وشموس هداية للأمة) وقد ضم العديد من الفعاليات العلمية والأدبية والفقهية والتي لها علاقة مباشرة بأهل البيت عليهم السلام من جهة وبحياة الإنسان وكيفية ترجمة هذه العلاقة والاستفادة منها من جهة أخرى .

وقد تخلل المؤتمر دراسة ومناقشة العديد من البحوث التي أعدها نخبة من خيرة أساتذة الجامعات العراقية والتي تناولت دراسة موضوعية وبأسلوب علمي حديث في طرح فكر ونشاط أهل البيت عليهم السلام وربطة بالحاضر ولعل ما ميز المؤتمر هذا العام هو الحضور المتميز والذي ضم العديد من الشخصيات الدينية والأكاديمية والسياسية.

يذكر أن العتبة العباسية المقدسة وضمن نهجها الثقافي والعلمي الذي أنتهجتة بعد سقوط اللانضام البائد عام 2003 والذي قطعت به أشواطاً متقدمة ومتميزة قد شاركت بالعديد من المؤتمرات والنشاطات وبمجالات عدة وفي كافة محافظات العراق وعتباته المطهرة ومنه هذا المؤتمر .

كما أن العتبتين المقدستين الحسينية العباسية ينظمان سنويا العديد من المهرجانات والفعاليات الدينية والثقافية كجزء من نشاطاتهما في تثقيف المجتمع وزيادة وعيه الديني والفكري عموماً، ولتبيان آثار ونتائج الثورة الحسينية المعطاء التي ما زالت وبعد 14 قرناً من قيامها، ترفد البشرية بزخم لا ينضب في مقارعة الظلم وإحقاق الحق ودحر الباطل مهما اختلفت ألوانه وأجناسه.





تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: