شبكة الكفيل العالمية
الى

للارتقاء بالمستوى العلميّ لطلبتها: مدرسةُ "سيّد الماء" الابتدائية تفتتح عدداً من المختبرات العلمية..

بهدف مواكبة التطوّر والارتقاء بالأساليب والطرق التعليمية افتَتَحَ الأمينُ العام للعتبة العباسيّة المقدّسة السيد محمد الأشيقر(دام توفيقه) عدداً من المختبرات العلميّة في مدرسة "سيد الماء" الابتدائية للبنين ضمن مجموعة مدارس أبي الفضل العباس(عليه السلام) التعليميّة التابعة لقسم التربية والتعليم العالي، وذلك برفقة عددٍ من أعضاء مجلس إدارة العتبة المقدّسة والكوادر التدريسية للمدرسة، وشملت مختبرات الحاسوب واللّغة الإنكليزية بالإضافة الى مختبرٍ علميّ ومكتبة مدرسية.

السيد الأشيقر أثناء جولته في المدرسة اطّلع على هذه المختبرات واستمع الى شرحٍ مفصّل عن محتويات ومهام كلّ مختبر من قبل القائمين عليها، كما تجوّل في عددٍ من الصفوف الدراسية للاطمئنان على أوضاع الطلبة، وتحدّث قائلاً:

"في الحقيقة سُرِرنا هذا اليوم بزيارتنا لمدرسة "سيد الماء" الابتدائية التابعة لقسم التربية والتعليم العالي في العتبة العباسيّة المقدّسة، وانبهرنا بما وجدناه من مستوىً عالٍ في الأداء من قبل الملاكات التدريسية وهو ما يستحقّه التلميذ العراقي، ونحن بدورنا نتمنّى من وزارة التربية أن تقوم بمثل ما قامت به العتبة العبّاسية المقدّسة من إنشاء مدارس نموذجية تخدم أبناءنا وبناتنا الطلبة، ونتمنّى التوفيق والنجاح لهذه المؤسّسة وملاكاتها في خدمة المسيرة التربوية في بلدنا الحبيب".

من جانبه بيّن المعاون التعليميّ لقسم التربية والتعليم العالي الدكتور جاسم سعيد الإبراهيمي قائلاً: "إنّ هذه الميادين العلميّة والأدبية تمثّل خطوةً في الاتّجاه الصحيح لترصين المستوى العلميّ لأبنائنا وبناتنا، لأنّها ستوفّر لنا بعض ما ندعو إليه من تمكين المتعلّم استخدام المعلومات التي لديه، ونقلها من واقعها النظري الى الواقع التطبيقي ممّا سيمنحه مزيداً من الفهم والتذوّق، وهذا ما دأبنا عليه من خلال رسم خطّةٍ تعتمد على نظرية نقل المعلومة إلى واقع المهارة وتطبيقها من قبل المتعلّم وهذا ما نسمّيه بمشروع الترصين".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: