شبكة الكفيل العالمية
الى

إسدال الستار على المؤتمر الدوليّ حول التجديد في فكر الشيخ محمد رضا المظفّر(قدّس سرّه)، ولجنته التحضيريّة تخرج بجملة وصايا..

جانب من حفل الختام
بعد يومين من الجلسات البحثيّة والمداخلات القيّمة بين محافظة النجف الأشرف وكربلاء المقدّسة أُسدل الستار عصر اليوم الجمعة (15جمادى الآخرة 1437هـ) الموافق لـ(25آذار 2016م) في قاعة الإمام الحسن(عليه السلام) للمؤتمرات والندوات في العتبة العبّاسية المقدّسة على فعاليات الدورة الأولى للمؤتمر الدوليّ حول التجديد في فكر الشيخ محمد رضا المظفّر(قدّس سرّه) الذي أقامته العتبة العباسيّة المقدّسة بالتعاون مع مؤسّسة بحر العلوم الخيرية تحت شعار: (الحَوْزَةُ العِلْمِيَّةُ رَائِدَةُ التَّجْدِيدِ) والذي استمرّ لمدّة يومين، حيث احتضنت قاعةُ المؤسّسة حفل الافتتاح والجلسات البحثيّة لليوم الأوّل لتختتم فعاليّاته في العتبة المقدّسة التي سبقتها الجلسات البحثية الصباحية لليوم الثاني.
وشهد ختام المؤتمر حضوراً واسعاً لشخصيّات علميّة وحوزوية وأكاديمية من داخل وخارج العراق تقدّمهم المتولّي الشرعيّ للعتبة العباسيّة المقدّسة سماحة السيد أحمد الصافي(دام عزّه)، وشهدت هذه الفعالية إلقاء كلمة الوفود المشاركة التي ألقاها بالإنابة سماحة السيد عبدالكريم القزويني والتي بيّن فيها: "نبارك للقائمين على إقامة هذا المؤتمر الذي ركّز وسلّط الضوء على شخصيّة علميّة هامّة وقامة من قامات مدينة النجف الأشرف العلمية التي عُرفت بأنّها منبعٌ ومنجمٌ علمائيّ وأنجبت العديد من العلماء، ولا زالت في رفدها للأمّة الإسلامية والحوزات العلمية". إضغط هنا لمتابعة باقي الكلمة.
أعقبتها قصيدةٌ توسّمت بـ-كربلاء- شنّف الشاعر الدكتور إبراهيم العادلي بأبياتها أسماع الحاضرين.
تلتها توصياتُ اللّجنة العلميّة للمؤتمر التي ألقاها بالإنابة الأستاذ الدكتور عمّار نصّار، والتي كانت الآتي:
1- الإشادة بدور الحوزة العلمية في نشر الفكر والثقافة في المجتمع ودور المرجعيّة الدينية في ترشيد حركة الأمّة والدفاع عن مصالحها العامّة.
2- الدّعوة الى دراسة التجارب التجديدية في الحوزات العلمية وتقييم أثرها في المعارف والمناهج والاستفادة من عناصرها الإيجابية والعمل على تطويرها بما يحفظ الإصلاح.
3- التشجيع على إشاعة ثقافة الحوار والتسامح وقبول الآخر، ممّا يُساهم في خلق مرونةٍ من أجل إيجاد مناخ حاضن للوسطيّة والاعتدال في الفكر والسلوك وقادر على مواجهة العنف ونبذ الكراهية.
4- دعوة المعنيّين على إعادة النظر في المناهج التربوية والدينيّة للناشئة، لترسيخ فكرٍ سليمٍ وإبعادهم عن مخالب الفكر المتطرّف.
5- دعوة منظمّات المجتمع المدني لأخذ دورها الرياديّ في توثيق العلاقة بين الشرائح المختلفة لتعزيز الثقة واللُّحمة الوطنية ومواجهة الإرهاب ومحاربة الطائفيّة وتقوية المشتركات بين الأديان والمذاهب.
6- إنّ التجربة التي خاضتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة في رعاية التعليم الأهلي الجامعيّ من خلال كلّية الدراسات الإنسانية الجامعة أو تجربة معهد العلمين للدراسات العُليا التابع لمؤسّسة بحر العلوم أثبتت مدى علميّتها ونجاحها، لذا نهيب بالجهات ذات العلاقة لتطوير التعليم الأهلي في كافة مراحله من حيث المخرجات والمدخلات.
7- الإعلان عن عنوان المؤتمر القادم الذي سيتناول إسهام الحوزة العلمية في تجديد المنبر الحسينيّ.
وفي ختام هذه الفعاليات تمّ تكريم الباحثين المشاركين في المؤتمر ولجان المؤتمر والقنوات الإعلامية التي كان لها الدور الفاعل في تغطية ونشر فعالياته.
تعليقات القراء
1 | الدكتور عبد المنعم الناصر | 26/03/2016 | New Zealand
بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على رسول الله محمد وآله الطيبين المعصومين. نبارك لكم نجاحكم في إقامة هذا المهرجان العلمي وندعو الله أن يوفقكم للمزيد من العطاء على طريق أهل بيت النبوة عليهم السلام. ونرجو أن تزودونا بأية مواضيع ومقالات وبحوث مما ألقي في المؤتمر للاستفادة منها في نشاطنا الإسلامي في نيوزيلند. وسلام الله عليكم وبركاته ورحمته. الدكتور عبد المنعم الناصر رئيس المجلس الإسلامي في نيوزيلند
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: