شبكة الكفيل العالمية
الى

بالصّور: المباشرة بتركيب قطع مشبّكات الشبّاك الجديد لضريح أبي الفضل العباس(عليه السلام)..

المشبكات
يواصل خَدَمَةُ أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) العاملون في مصنع شبابيك الأضرحة المقدّسة والمزارات الشريفة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة الذين تشرّفوا بصناعة شبّاك ضريح أبي الفضل العبّاس(سلام الله عليه) تركيبَ أجزائه وقطعه واحدةً تلو الأخرى على الهيكل الخشبيّ، وتشهد الأعمال الجارية تقدّماً واضحاً وملموساً يوماً بعد يوم، حيث بدأت معالم الشبّاك الجديد تبرز وتظهر للعيان، وذلك وفقاً لخطّةٍ وضعتها اللّجنةُ المشرفة على هذا المشروع الفريد والرائد، ومن تلكم الأعمال الجارية حالياً هي تركيب المشبّكات (القطع التي يتألّف منها الشبّاك –الدهنات-) التي تحيط بالشبّاك الشريف من جميع جهاته والتي تمّ تركيبُها سابقاً بشكلٍ افتراضيّ في ورش المصنع لتُرقّم بعدها وتُنقل وتُركّب من جديد في مكانها النهائيّ.

عددُ المشبّكات أو (الدهنات) بحسب ما يطلق عليها أصحابُ المهنة والاختصاص التي تحيط بالشبّاك الشريف من جميع جهاته يبلغ (14) قطعة مشبّك (دهنة)، وكلّ قطعة مشبّك (دهنة) تتألّف من (238 كرة كاملة) و(36 نصف كرة) و (501 مقبض "زبانة")، ويبلغ ارتفاع كلّ "دهنة" (23) صفّاً وعرضها (12) صفّاً من الكرات، كما يبلغ سُمْك الكرة الواحدة (3ملم)، أمّا سُمْك المقابض البالغ عددُها (6,500) مقبض فيبلغ سُمْكها (6ملم) للمقبض الواحد، وجميعها مصنوعة من الفضّة النقية (999) المخلوطة مع الذهب الخالص بنسبة (2%).

يحتضن هذه الكرات والمقابض جميعاً هيكلٌ من الخشب المغلّف بأشرطةٍ فضّيةٍ يبلغ سُمْكُها (1,5ملم) وتعتليها جوهرة تاج الذهب للمشبّكات الفضّية للشبّاك، التي تقع في قمّة كلّ مشبّك وتعتلي نقطة التقاء قطعتي تاج الذهب للمشبّك الفضّي وهي أحد الأجزاء التي تُركّب في قمّة هذا التاج بما يشبه الجوهرة، وتكون حلقة رابطة بين جزئيه الأيمن والأيسر، ويبلغ عددُها (14) جوهرة بنفس عدد التيجان، وصنعت بطريقةٍ حرفيةٍ وفنيةٍ جميلة لتكوّن مع باقي أجزاء المشبّكات لوحةً فنيةً رائعة، لكون أنّ هذه الأجزاء تكمّل إحداها الأخرى فالجوهرة القديمةُ مصنوعةٌ من الفضّة ومطليّةٌ بالذهب، أمّا الحالية فصُنِعَت من الذهب الخالص عيار (22) وبسُمْك (1,25ملم)، أي ضِعْف السُمْك القديم.

طريقة التركيب تُعدّ هي الأخرى من الإضافات التي امتازت بها صناعة الشبّاك، حيث يتمّ تركيبه بطريقة فنية وحرفية باستخدام أدوات خاصّة تجعل هذه المشبّكات وأجزائها كقطعةٍ واحدة مع هيكل الخشب من جهة ومع باقي الأجزاء من جهةٍ أخرى.

ولمتابعة صوريّة أكثر عن الأعمال الجارية إضغط هنا
تعليقات القراء
1 | المهندس الاستشاري علاء مهدي الاسدي | 27/03/2016 | United Kingdom
السلام عليك سيدي ومولاي يا ابو فاضل العباس يا قمر العشيرة ورحمة الله وبركاته احسنتم وابدعتم واسال الله لكم التوفيق في الدنيا والاخرة على هذا الشرف العظيم في بناء ضريح كفيل زينب سلام الله عليهم بارك الله جهودكم الطيبة ولكل من ساهم ودعم وشجع وفرح لهذه التحفة الفنية الفذة الف الف الف مبروك هذا الانجاز الرائعة واسال الله ان يجازيكم بكل طيب بحق محمد وال بيته الاطهار سلام الله عليهم الحضرة الكاظمية تشكوا وضعا مزريا ارجوا الالتافتة الكريمة لها لان الادارين هناك ليسوا بالمستوى المطلوب للاسف الشديد
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: