شبكة الكفيل العالمية
الى

جامعيون يؤدون قسمهم عند ضريح أبي الفضل العباس (عليه السلام )..

بعيداً عن حفلات التخرج التي تعج بها الجامعات وكلياتها في هذه الأيام أقدمت ثلة من الطلبة الجامعيين من الذين من الله عليهم بالتخرج بأن يؤدوا قسم تخرجهم عند ضريح أبي الفضل العباس (عليه السلام ) ويعاهدونه بأن يخدموا العراق والمقدسات ويمضوا قدماً في طريقه نحو مستقبل مشرق والذي أصبح أشبه بالتقليد المتعارف عليه عند نهاية كل موسم تخرج حيث يقدمون أما على شكل وفود ومجاميع أو أفرادا وهم يرفعون أيديهم مرددين قسم الولاء على أن يكونوا حريصين ومجاهدين في خدمة العقيدة والوطن والمهنة .

وتزامنت هذه الأفراح مع أفراح أخرى وهي احتفالات المؤمنين بذكرى ميلاد سيد نساء العالمين فاطمة الزهراء (عليها السلام) حيث ردّد الطلبةُ عبارات القسم بالسير على خطى نبيهم وأئمتهم (سلام الله عليهم اجمعين ) وتسخير ما حملوه وتلقوه من علم ومعرفة لبناء بلدهم العزيز .

الطلبة بدورهم عبروا عن مشاعرهم الجياشة وهم يعاهدون أبي الفضل العباس (عليه السلام ) أن يتحلوا ويتسلحوا بالعلم والمعرفة والإيمان وليكن هذا القسم بمثابة عهد مقدس ومن مكان مقدس لخدمة بلدهم على أتم وجه .
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: