شبكة الكفيل العالمية
الى

فنيّو النجارة يواصلون تألّقهم وهم يركّبون ويثبّتون قطع النقوش الخشبيّة داخل الشبّاك الجديد لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام)..

جانب من الأعمال الخشبيّة والزخرفية
وصلت الأعمالُ الخاصّة بتركيب وتثبيت قطع النقوش الزخرفية الخشبيّة الواقعة داخل الشبّاك الجديد لأبي الفضل العباس(عليه السلام) الى مراحل متقدّمة جدّاً، وهي تجري بالتوازي مع أعمال تركيب قطع وأجزاء أخرى هي الأجزاء المعدنيّة، وجميعُها تُركَّب على الهيكل الخشبيّ.

ويتمّ تركيبُ قطع النقوش الزخرفية الخشبيّة لتُغطّي أعمدة وتيجان الذهب لمشبّكات الشبّاك الفضية من الداخل، ويبلغ عددُ القطع الزخرفية هذه (14) قطعة بواقع قطعتين لكلّ مشبّك وهي لم تكن موجودةً بهذا التصميم والمتانة في الشبّاك السابق، فقد شُكّلت وصُنِعت من الخشب واستُخدِمَت في تخليص نقوشها طرقٌ فنيةٌ حديثة على يد أمهر الفنّيّين من كوادر مصنع العتبة العباسيّة المقدّسة لصناعة شبابيك الأضرحة والمزارات الشريفة التي لم تدّخر جهداً من أجل إتمام هذا المشروع بأبهى وأجمل صورة كما يليق بمكانة صاحب المرقد الطاهر وسمعة وقدرة الكفاءات العراقية بإظهار مكنوناتها الفنّية.

يبلغ سُمْك القطعة الزخرفية الواحدة (4سم) وهي عبارة عن عمودٍ يبلغ عرضُهُ عند قاعدته (30سم) وطوله (110سم)، ويتفرّع منه بعد هذا الارتفاع شكلٌ أشبه بالتاج الذهبي المذكور، يرتكز رأسُهُ على قمّة العمود وقاعدته تتّصل بالشريط الزخرفي المحيط بالكتيبة القرآنية (الإفريز الكتابي) وبعرض (128سم) وارتفاع (220سم)، يعمل هذا التاج كغطاءٍ لتغليف تيجان الذهب المركّبة على كلّ قطعةٍ من قطع مشبّكات الشبّاك من الداخل، وتتوسّط كلَّ قطعةٍ دائرةٌ خشبية يبلغ قطرها (40سم) يُطلق عليه (الطرّة) خُطّ عليها: (يا قمر بني هاشم)، بخطّ الثلث المركّب وبقلم الخطاط أحمد ناجي.

يُذكر أنّه قد استُخدِمَ في صناعة هذه الأجزاء خشبُ الساج البورميّ، وفي صناعة أرضيّته والزخارف استُخدِمَ خشبُ البلّوط الأبيض والسيسم، وباستخدام طرقٍ يدوية وبعض الأحيان ميكانيكية فأصبحت بمجملها مع نقوشها لوحةً فنيةً متناغمةً من حيث لون الخشب والزخارف مع الأخذ بنظر الاعتبار ألوان ونقوش باقي الأجزاء الخشبية من الكتيبة والشريط المحيط بها.

ولم يتمّ استخدام أيّ ألوانٍ أو أصباغٍ بل اعتُمِدَ على ألوان الخشب الطبيعيّة الذي استُورِد من مناشئ عالمية بمواصفاتٍ وجودةٍ عاليتين، ومن ألوانه: الخشب الأبيض بتدرّجاته والأصفر والأخضر والأسود والبنفسجي والأحمر والساجي، أمّا أنواعه فكان من خشب الساج والبلّوط والزان والنارنج والسيسم والجاوي والسنديان والجوز، وقد استخدمت جميعُ أنواع هذه الأخشاب وفقاً لنسب وقياسات خاصّة أُعِدَّت مسبقاً لإنجاز هذا العمل المبارك.

ولمتابعةٍ صوريّةٍ أكثر عن الأعمال الجارية إضغط هنا.
تعليقات القراء
1 | Norsen | 09/04/2016 | العراق
السلام عليك ياابن اميرالمؤمنين السلام عليك يااخ الحسين السلام عليك ياابا الفضل العباس
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: